دراسة: الأطفال يفقدون الثقة بأنفسهم جراء المشاهد الإرهابية


 حذرت مجموعة من الأطباء من تعرض الأطفال الذين يشاهدون تغطية وسائل التواصل الاجتماعي للهجمات الإرهابية للإصابة بصدمة شديدة.
وطالب الأطباء، الآباء بملاحظة بعض العلامات على أطفالهم مثل الارتباك وفقدان الثقة في النفس، والتي تشير إلى اضطرابات ما بعد الصدمة.
وقال خبراء الصحة في بريطانيا، إن هذا هو الوقت المناسب للغاية للكشف عن أعراض الصدمة لدى الأطفال المرضى الذين تأثروا بشدة من الاعتداءات الأخيرة، خاصة بعد تفجير مانشستر.
ونصح خبراء منظمة الصحة العامة في بريطانيا بملاحظة سلوك الأطفال لمدة أربعة أسابيع قبل التدخل من جانب الأطباء، وقالوا “إذا كانت الأعراض حادة واستمرت لأكثر من شهر وجب زيارة طبيب متخصص”.
وذكرت المنظمة، أن خمسة ممن تعرضوا لحادث مانشستر الإرهابي الأخير في بريطانيا، يحتاجون المساعدة النفسية، وذلك بناء على ردود الأفعال من حوادث شبيهة.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف