الرئيسية دراسة تشرح سبب النزاعات على المواقع الاجتماعية

دراسة تشرح سبب النزاعات على المواقع الاجتماعية


 في حال كنت تتساءل لماذا لا يفهم أصدقاؤك وعائلتك آراءك السياسية وتوجهاتك الواضحة على فيسبوك، قد يكون من المفيد لهم الاطلاع على هذه الدراسة. اقترحت دراسة جديدة نُشرت في مجلة “علم النفس”، أن الأشخاص الذين أجروا نقاشات شفهية حول قضايا سياسية مختلفة، كانوا أكثر عرضة لإقناع خصومهم، مقارنة بأولئك الذين يقومون بقراءة الآراء فقط. وأجرى علماء جامعة كاليفورنيا وبيركلي وشيكاغو، استطلاعا شمل 300 شخص، طُلب منهم مشاهدة أو الاستماع أو قراءة الآراء حول الحرب وأنواع مختلفة من الموسيقى، مع الحكم على مدى اتصال الشخص بالحجج المطروحة.
وقال العلماء إنهم وجدوا أن أولئك الذين لا يتفقون مع الحجج، يميلون إلى تحجيم عملية التواصل وتقليص القدرة على التفكير والشعور، ولكن الأمر يختلف عند سماع الأصوات. وتقول جوليانا شرودر من بيركلي، إن التواصل عبر الصوت يجعل الشخص يبدو واقعيا أكثر. وتأمل شرودر أن تساعد الدراسة في تفسير سبب تأثير الإعلام على الحوار السياسي في السنوات الأخيرة. وأضافت موضحة: “يتابع الكثيرون الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي الآن، وهذا يمكن أن يزيد عملية نزع الطابع الإنساني عن الآخر، ويمكن أن تزيد عملية الاستقطاب والتنازع على مختلف الأصعدة”.