هكذا يمكنك أن تحبّبي طفلك بالأكل


 إذا كنت تعانين من عدم رغبة طفلك في تناول الطعام وتبحثين عن طرق تحثّه على الأكل بشكل أفضل؟  في هذا الموضوع الذي سيعرض لك أبرز الطرق والنصائح التي ستسهّل عليك حتماً هذه المهمّة.
كيف تتعاملين مع طفلك إذا فقد شهيته؟
1- التركيز على الألوان والشكل الملفت في الأطباق
غالباً ما ينجذب الأطفال إلى الألوان خصوصاً المميزة منها ويعتبر إعتمادها في تحضير المأكولات أساسيّ للفت إنتباه طفلك وتشجيعه على الأكل.
وننصحك بالإبتعاد عن الأطباق ذات اللون الموحّد مع التركيز على إدخال المكونات ذات الألوان الملفتة في الوجبة وتعتبر بعض أصناف الخضار والفاكهة مثاليّة في هذا المجال. ويساعد أيضاً تقديم الطبق بطريقة مميّزة وتزيينه في فتح شهيّة طفلك وجعله متشوّقاً لتذوّق هذا الطعام.
2- تناول الأمّ الطعام مع طفلها
يحبّ الطفل إجمالاً تقليد أبويه في معظم تصرّفاتهم وتحرّكاتهم. وندعوك للإستفادة من هذه النقطة من خلال حرصك الدائم على تناول الطعام مع طفلك ما سيجعله متحمّساً لتشبّه بك وتناول الطعام الذي تأكلينه.
واحرصي كذلك على إجتماع طفلك مع كافة أفراد عائلته على مائدة الطعام فهذه الخطوة ستشجّعه حتماً على الأكل في ظلّ الجوّ العائلي.
3- إصطحاب الطفل للأكل في أماكن مميّزة
حاولي تقديم الطعام لطفلك في أماكن مميزّة خارج المنزل ما قد يفتح شهيّته ويشجّعه على الأكل من جديد. وتكثر الأماكن التي يمكنك التوجّه إليها في هذا السياق وتعتبر الأماكن المفتوحة كالحديقة العامة مثلاً أو الملعب من أكثر المواقع التي يفضّلها الأطفال.
4- تسلية الطفل أثناء الأكل
لا تترددي في تسلية طفلك أثناء أكله وإعتماد بعض الحيل التي من شأنها أن تحثّه على الأكل. ويمكنك هنا سرد قصّة ممتعة يشكّل الطعام وخصوصاً الوجبة التي قدّمتها له محورها، وستلاحظين عندها تفاعل طفلك وإستعداده للأكل بسهولة.
5- إشراك الطفل في تحضير الطعام
لا تتأخّري في تطبيق هذه الخطوة التي ستحبب طفلك بالطعام، فعندما يشترك ولو بشكل بسيط جداً في تجهيز طعامه سيتوق لتذوّقه. ويمكنك هنا توكيل طفلك ببعض المهمات السهلة، ويعتبر تحضير المعجنات والحلويات من المحطات التي يهوى معظم الأطفال المشاركة فيها.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف