أشهر نجمة إباحية تكشف أسرارًا خطيرة بعد أن..!.. فيديو

الأقسام



 كانت بريتني دي لامورا في الثامنة عشر من عمرها عندما اختارت الدخول في عالم الافلام الاباحية طمعًا بكسب الشهرة والمال.  لمع اسمها من أوّل فيلم لها واستمرّت في التمثيل خلال سبع سنوات على التوالي، بعد تخلّيها عن مقاعد الدراسة والعمل كراقصة في ملهى لرقص التعري في كاليفورنيا.
كما لفتت دي لامورا إلى أن حياة الشهرة وتصفيق الناس لها أعطاها ثقة بنفسها بعد أن عاشت حياة الرفض وعدم قبول الآخر لها بسبب شعورها الدائم بأنها "غير جيّدة".
وبعد أن انغمست في حياة نجمات الأفلام الاباحية بدأت بتعاطي المخدرات للتأقلم مع هذه الحياة الجديدة ولسد حاجتها إلى الحب.  لكن في ذلك النهار سمعت صوتًا بدّل حياتها وحوّلها إلى مسار آخر فخلعت عنها كل نتوآت الماضي لتتزوّج وتبني عائلة.


مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف