صبغات الشعر والمهدئات تزيد من خطر إصابة السيدات بسرطان الثدي


 نبهت دراسة أمريكية حديثة إلى ضرورة تعامل السيدات بحذر مع مستحضرات العناية بالشعر التي يشيع استخدامها في صالونات الشعر لأنها تزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الثدي.
ووجد باحثون من جامعة روتغرز الأمريكية أن هناك زيادة مزعجة فيما يتعلق بخطر الإصابة بالمرض حين تستخدم بعض السيدات صبغات شعر داكنة ومواد مهدئة مُصَنَّعة كيميائياً.
وتبين من النتائج التي تم التوصل إليها أن السيدات ذوات البشرة السوداء اللواتي يصبغن شهرهن تتزايد لديهن أخطار الإصابة بالمرض بنسبة 51 %، كما أن السيدات ذوات البشرة البيضاء اللواتي يستخدمن المهدئات تتزايد لديهن أخطار الإصابة بنسبة 74 %.
وتوصل الباحثون لتلك النتيجة الهامة بعدما سألوا ما يزيد عن 4 آلاف امرأة سوداء وبيضاء في كل من نيوجيرسي ونيويورك عن عاداتهم الخاصة بصبغ شعرهن، الأدوية التي يعتمدن عليها كأدوية مهدئة أو استخدامهن للكريمات التي تساعد على تنعيم الشعر.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات