تعذيب فتاة هندية علنًا للدفاع عن حقوق الحيوان.. فيديو وصور

الأقسام



 تطوعت الهندية نيها سينج، بمشاركة آخرين، لتقديم عرض مسرحي في الشارع لإظهار إساءة معاملة الحيوانات وقتلها في معامل الاختبار في الهند وحول العالم.
على مرأى ومسمع من الجميع، تم وضعها في قفص مقفل، وتكبيلها على طاولة، وتغذيتها بالقوة بمواد كيميائية، بينما تم حلق رأسها وصعقها بالكهرباء، قبل أن تقتل بطريقة وحشية وتلقى أخيرًا في القمامة.
وتأتي جهود «نيها»، التي تعمل مستشارة للتوعية الشبابية لمنظمة بيتا للدفاع عن حقوق الحيوان، لتوعية الناس
بالمعاملة الوحشية التي تتلقاها الحيوانات على أيدي البشر في معامل الاختبار، والمجازر، ومصانع الفراء. وتحاول من خلال ذلك نشر ثقافة الرفق بالحيوان والاعتماد على بدائل صناعية للجلود والفراء، والحد من البروتين الحيواني واستبداله بنظيره النباتي.


مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف