ركوب الخيل يساعد على التعافي من السكتات الدماغية

الأقسام


 قد يتعرض البعض للإصابة بالسكتات الدماغية، وحتي يتعافون تماما عليهم بممارسة رياضة ركوب الخيل فبجانب فوائدها التي لاتحصى فهي أيضا تحمي وتساعد على التعافي التام، كما ذكرت الدراسة التي نعرض تفاصليها في السطور التالية. 
حيث كشفت دراسة أنه يمكن لركوب الخيل أن يساعد الأشخاص على التعافي تماما بعد تعرضهم للسكتة الدماغية، حيث اكتشف الخبراء أن المرضى الذين تعرضوا مؤخرا للسكتة الدماغية، فإن ركوب الخيل لمدة خمس دقائق، تساعدهم على التعافي.
وركوب الخيل مرتين في الأسبوع لمدة 12 أسبوع، يمكن أن يقوم بتحسن في التوازن في المشي، والإدراك، والتحكم أفضل في الأطراف، ويعتقد الخبراء أن ركوب الخيل أمر ناجح جدا في خلق تجربة حسية تشبه إلى حد كبير ممارسة رياضة المشي.
وقال البروفيسور مايكل نيلسون من جامعة جوتنبرج في السويد، لا تزال هناك تحسينات هامة تحدث للمرضى المتعافين بالسكتة الدماغية، وذلك عبر استخدام علاجات محفزة، عبر تحفيز البيئة المادية، والاجتماعية، لزيادة نشاط الدماغ، والانتعاش.
ودرس الباحثون 123 من الرجال والنساء، والذين عانوا من السكتات الدماغية منذ خمس سنين، وقاموا بعلاجه عشوائيا عن طريق ركوب الخيل، إلا أنهم استرجعوا قدرتهم على المشي، والإدراك بشكل أفضل عن غيرهم.
ويقدر عدد المصابين بالسكتة الدماغية كل عام في بريطانيا، لنحو 150 ألف شخص، ويموت ربع هذا الرقم كل عام.
ويعتمد مدى استرجاع المصابين بالسكتة على فرص بقائهم على المدى الطويل، وعلى توفير الرعاية الجيدة، والتأهيل والدعم في أعقاب السكتة الدماغية.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف