هذا هو أجمل منزل في العالم.. لن تتخيلي تكلفة بنائه!.. صور

الأقسام


 صمم المهندس الأمريكي العالمي”فرانك لويد رايت” أجمل منزل في العالم بين الأشجار والصخور فوق شلال.
ونتج هذا التصميم المبدع الذي تم تصنيفه دولياً كتحفة فنية عن حب المهندس الأمريكي “فرانك لويد رايت” للطبيعة.
وبحسب شبكة “بي بي سي”، صُمم هذا المنزل المذهل ليتناغم مع الطبيعة، حيث بُني على شلال وبأساس ملتحم بالصخور الطبيعية، كما يبدو المنزل الجميل جزءًا من المناظر الطبيعية الخلابة المحيطة به.
رغم بنائه عام 1938، تم تسليم المنزل المبهر للمحافظة الغربية بولاية بنسلفانيا في العام 1963، ليعاد افتتاحه كمتحف في العام التالي، وبالفعل توافد لرؤيته نحو 5 ملايين زائر لمشاهدة المنزل العجيب الذي يعد أعظم إنجازات المهندس المعماري الأشهر في تلك الفترة.
قصة المنزل
طلب المالك الثري “إدغر كوفمان” من “فرانك” أن يبني له منزلاً يطل على الشلال، ولكن “فرانك” أصر أن تعيش الأسرة مع الشلال بدلاً من النظر إليه.
وبعد عدة أشهر من التفكير في تصميم المنزل الفريد من نوعه والكثير من الجدل بين “فرانك” و”إدغر”، تم بناء المنزل وسرعان ما أدرك المُلاك روعة الفكرة، التي سمحت لهم باختبار جمال الطبيعة عن قرب.
وعندما نُشرت صور المنزل في المجلات وأبرزت الأثاث المُثبت بالجدران، واستبدل الستائر التقليدية بستار من الأغصان المتشابكة، اعترف “فرانك” أن تكلفة المنزل تعدت الميزانية بمراحل حيث وصلت إلى 155 ألف دولار (ما يعادل 2.7 مليون دولار اليوم).
علاوة على ذلك، بلغت تكلفة ترميم المنزل في بداية القرن 11.5 مليون دولار، بينما لا يمكن اليوم تقدير هذه التحفة الفنية التي لا تزال فريدة من نوعها.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف