الرئيسية زجاج البحر : تلك الجواهر التي تصنعها المحيطات

زجاج البحر : تلك الجواهر التي تصنعها المحيطات

 جواهر,البحر,زجاج البحر,المحيطات,الأنهار,المد,الجزر

- زجاج البحر هو قطع ملساء بلورية , تتناثر على الشواطيء بجانب المحيطات والبحار , وتتشكل من منتجات زجاجية من صنع الإنسان , ولكن يتم صقلها وتنقيتها من خلال موجات وتيارات المحيطات , فضلاً عن تعرضها لبعض الظواهر الطبيعية الأخرى .

- يُستخدم مصطلح " زجاج البحر " للإشارة إلى القطع الصغيرة من الزجاج التي عادة ما توجد على الشواطيء على طول الخلجان والبحار والمحيطات , ولكن يمكنها أن تتواجد أيضاً على ضفاف الأنهار الكبيرة , وتتغير تلك القطع الزجاجية من الناحية الفيزيائية والكيميائية بسبب التحرك المستمر للأمواج على مدى فترة زمنية طويلة .

- يُستخدم أحيانا مصطلح " زجاج البحر " للإشارة إلى " زجاج الشاطيء " ولكن في الواقع , الإثنين مختلفين , فعلى الرغم من كونهما متشابهين بشكل سطحي , إلا أنه على عكس زجاج البحر ( الذي يأتي من المياه المالحة للبحار ) فإن زجاج الشاطيء يأتي من مصادر المياه العذبة , وعادة ما يكون له مظهر بلوري ودرجة مختلفة من الحموضة PH عن زجاج البحر.

 جواهر,البحر,زجاج البحر,المحيطات,الأنهار,المد,الجزر

- وعلى الرغم من أنه يمكن العثور على زجاج البحر في كل شواطيء العالم , إلا أن شواطيء شمال شرق الولايات المتحدة , وشمال شرق إنجلترا , والمكسيك , وهاواي , وبورتويكو , وإيطاليا وأستراليا , معروفة بشكل خاص بثرواتها من زجاج البحر .

من أين يأتي زجاج البحر ؟

 جواهر,البحر,زجاج البحر,المحيطات,الأنهار,المد,الجزر

- يبدأ زجاج البحر رحلته في شكل مواد زجاجية مهملة , يتم قذفها على الشاطيء نتيجة الأنشطة البشرية المختلفة مثل الزجاجات أو أدوات المائدة الزجاجية  أو حتى قطع الأدوات المنزلية التي فُقدت في الكوارث الطبيعية أو حطام السفن  , فتتقاذفها الأمواج بين المد والجزر , وتتأثر بالرمال والملح وعناصر أخرى من البحار , مما يؤدي إلى إختفاء الحواف الحادة لتلك الأجسام الزجاجية , ويفسح المجال لظهور سطح زجاجي أملس ومصقول , ومظهر ثلجي .

- وغالباً ما يُقال عن زجاج البحر بإنه عكس الماس في عملية التصنيع , إذ أن الماس ينتج بطبيعته ثم يصقله الإنسان , بينما زجاج البحر يصنعه البشر , بينما تصقله العوامل الطبيعية والمياه .

- جدير بالذكر أن زجاج البحر يمكن تصنيعه في ورشة أو مصنع عن طريق وضع صفائح من الزجاج بعد تقطيعها في حوض به أحماض , فبعض الناس يصنعون زجاج بحر صناعي من قوارير زجاجية معاد تدويرها .

وإذا كنت واحداً من هؤلاء الأشخاص الذين يقضون ساعات على الشواطيء بحثاً عن جواهر المحيطات , فستعرف جيداً أن قطع الزجاج البحري أصبحت نادرة , وذلك لسبب بسيط للغاية وهو ان الزجاج لم يعد مستخدماً على نطاق واسع كما كان منذ بضعة عقود  .