جرّبي خلطة الخردل الإسبانية للتنحيف..واشعري بالفرق


 تمكّن الطب الشعبي الإسباني القديم من تحقيق  نتائج ملحوظة بفعاليته، مما أكسبه ثقة العديد من الإسبانيين على مر الزمان، ومازال حتى اليوم يحظى بشعبية كبيرة. ومن الوصفات التي شهدت نجاحاً كبيراً، هي وصفة الخردل للتنحيف، والتي تعمل على إذابة الدهون الصلبة في الجسم وتشد الترهلات، حيث أن بذور الخردل تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تساعد على الشعور بالشبع كما تحتوي على دهون تسدّ الشهية.
وأوضح بيدرو بانيتو، اختصاصي الطب البديل والعلاج بالاعشاب الاسباني لـ”فوشيا”، أن “الخردل يعمل بفضل مكوناته على خفض نسبة الدهون الثلاثية في الدم، ويحد من تجمعها خاصة في منطقة البطن والأرداف، كما يسرع من عمليتي الهضم والأيض فيعزز من عملية حرق الدهون والسعرات الحرارية الزائدة، لإحتوائه على الثيامين والنياسين والفولات وحمض الفوليك”.

وأَضاف أنه بالإضافة إلى الخردل  تتضمن الخلطة الفلفل الحريف، الذي يعتبر من أفضل الوسائل لتخفيف الوزن وذلك لفعاليته الكبيرة في تسريع عملية الأيض بنسبة 25 بالمئة، وفي الوقت ذاته يبطئ من تطور الدهون في الجسم عن طريق تنشيط بروتين كينا المضاد للشهية والموجود في الأنسجة والعضلات، لذلك عرفت هذه الخلطة نجاحاً كبيراً  لفعاليتها، ولهذا ينصح  بها للأشخاص الذين يعانون من السمنة ويرغبون في إنقاص أوزانهم.
وعن طريقة إعداد الخلطة، أوضح قائلاً: ” يتم نقع بذور الخردل في لتر من الماء المغلى لمدة  24 ساعة، ثم نقوم بطحنها بالخلاط الكهربائي ويضاف إليها ثلاث ملاعق من مسحوق الفلفل الحريف، وملعقة عسل، ومن ثم يشرب كوب واحد بعد نصف ساعة من كل وجبة رئيسية”.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف