كيف يمكن اختيار حبوب منع الحمل المناسبة؟


 تُعّد حبوب منع الحمل، واحدة من أكثر وسائل الحمل المستعملة من قبل النساء عامة، انطلاقاً من أنها الأكثر فاعلية وضماناً على الاطلاق. الاّ انكِ من الطبيعي أن تقعي في الحيرة دوماً حول أفضل حبوب منع الحمل التي يمكن استخدامها ولا تعود بأي نتائج سلبية على الصحة.
نصائح لاختيار النوع المناسب من حبوب منع الحمل
قبل التحدّث عن النقاط التي يجب التركيز عليها عند اختيار حبوب منع الحمل، يجب الاشارة الى وجود نوعين من هذه الحبوب، وهي حبوب منع الحمل المركبة وتحتوي على هرموني الإستروجين والبروجيستيرون، وحبوب منع الحمل أحادية الهرمون وتحتوي على هرمون البروجيستيرون فقط. ومن هنا يتحوّل اختيار حبوب منع الحمل، واحداً من الأمور الصعبة التي يجب الانتابه الى سلبياتها وايجابياتها قبل اختيارها.
ولعلّ أول الأمور التي يجب الانتباه لها هي طريقة استعمال هذه الحبوب لأن بعضها يأتي على شكل علبة تتألف من 21 قرصاً. ويجب تناول القرص الأول في اليوم الأول من الدورة الشهرية. كما يجب البدء بتناول العلبة التالية بعد 7 ايّام.
الاّ أنه يجب عليكِ الانتباه في هذا الاطار، الى ان بعض الحبوب ذات الجرعات الطفيفة من الضروري تناولها في الوقت ذاته من دون الإخلال بالموعد لأن فترة "التحمّل" تكون 3 ساعات فقط وليس 12 ساعة.
موانع استعمال حبوب منع الحمل
يمنع استعمال هذا النوع من الحبوب في حال وجود أمراض قلب وشرايين سابقة مثل الالتهاب الوريدي، أو الأمراض الدماغية الوعائية، أو إصابة سابقة باحتشاء عضلة القلب أو أمراض الشرايين التاجية وارتفاع ضغط الدم أو بعض حالات اضطراب إيقاع القلب. كما يُمنع استعمال حبوب منع الحمل في حال الإصابة السابقة بسرطان الثدي أو الرحم وأمراض الغدّة النخامية وأمراض الكبد.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف