انتبه.. أشياء بحياتنا اليومية تعرضنا للإصابة بالسرطان.. تجنبها

الأقسام


 أصبحنا نسمع عن إصابة أشخاص كثيرة بالسرطان، وذلك يرجع إلى أن معظم عادتنا اليومية غير صحية بالإضافة إلى أن معظم الأدوات التي نستخدمها بحياتنا تدفعنا إلى الإصابة بالسرطان، فقد كشف باحثون بريطانيون أن مجموعة من المواد الكيماوية التي تتواجد في كل شيء حولنا مثل شامبو غسيل الشعر وعوادم السيارات ومواقد الخشب يمكنها أن تسبب الإصابة بالسرطان عبر تدمير قدرة الإنسان على إصلاح العيوب التي تظهر في جيناته.
وقال الباحثون من جامعة كامبريدج إن هذه المواد الكيماوية، التي تعرف باسم الالدهيدات، تصنعها أجسامنا بكميات ضئيلة للغاية ويمكن إيجادها في كل مكان بالبيئة المحيطة.
غير أن التعرض المفرط للالدهيدات يمكن أن يسبب السرطان من خلال تدمير قدرتنا على إصلاح الحمض النووي .
وأضاف الباحثون، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، أنه من المعروف أن الالدهيدات تشكل خطورة على الصحة وتم ربطها بالإصابة بالسرطان، لكن الأمر الجديد هو اكتشاف أنها تدمر البروتينات المهمة في الخلايا والتي تمنع إلحاق ضرر بالحمض النووي مما يسبب السرطان.
وأوضح الباحثون أن الجسم لديه نسختان من جين BRCA وهو ينتج بروتينا يساعد في إصلاح أي ضرر بالحمض النووي، وفي حال عدم إصلاح هذا الضرر يمكن أن يتطور الأمر للإصابة بالسرطان.
وأشاروا إلى أن الالدهيدات تسبب انخفاضا في البروتين الذي ينتجه هذا الجين في الخلايا، الأمر الذي يؤدي إلى إضعافها.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف