ولادة أول طفلة لعائلة بريطانية بعد قرنين من الذكور


أنجبت امرأة بريطانية مولودة أنثى، هي الأولى في العائلة منذ أكثر من 205 أعوام، حيث ولدت آخر أنثى في العائلة عام 1809 عندما كان نابليون لا يزال يخوض حروبه.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الطفلة مايلا، التي ولدت لعائلة لوري الانجليزية، في شهر تشرين أول / أكتوبر الماضي، وأعلن عنها مؤخرا، هي الأولى للعائلة منذ كان الملك جورج الثالث على العرش الانجليزي.

وأقام والدا الطفلة مارك لوري (33 عاما)، الذي يعمل مدربا للغولف، وزوجته هانا (26 عاما)، وهي قابلة، احتفالا كبيرا بهذا "الحدث التاريخي"، حضره جميع أفراد العائلة، وأصدقائهم وأنسبائهم.

وقال والدا الطفلة للصحيفة إنهما استشارا أخصائيين في مجال الخصوبة، والذين قدموا لهم نصائح حول المواعيد الملائمة للخصوبة، مشيرين إلى أن مايلا تحظى باهتمام واسع من قبل جميع أفراد العائلة. 

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]