تعرفي على أسباب الألم خلال العلاقة الحميمة

الأقسام


 أشار تقرير طبي صدر في لندن إلى أن ما بين 8 و 22% من النساء يعانين من الألم في المهبل بعد ممارسة الجنس، وإن ذلك قد يكون من أعراض ما يسمى بجفاف المهبل، موضحاً أن هناك تزايدا في عدد هذه الحالات وخاصة في بريطانيا، حيث بين استطلاع أن واحدة من كل امرأتين في المملكة المتحدة تعاني من جفاف المهبل.
ونقلت صحيفة “ديلي اكسبرس” البريطانية عن الدكتور أوجست وولف اخصائي أمراض النساء في لندن قوله: “أن جفاف المهبل هو نتيجة نقص مستويات مادة “اويستروجين” في الجسم، وتشمل أعراضه الحكة والحرقة والألم عند فتحة المهبل وخارجها إضافة إلى حدوث ألم خلال ممارسة الجنس”.
وأشار الدكتور وولف إلى أن نحو ثلثي النساء اللواتي تم استطلاعهن والبالغ عددهن 1000 امرأة يتراوح عمرهن بين 18 و70 سنة، أوضحن أن  جفاف المهبل سبب لهن الألم خلال ممارسة الجنس، أن العملية الجنسية أصبحت أقل متعة.
وبحسب التقرير فإن الألم بين الحين والآخر بعد ممارسة الجنس يعتبر حالة طبيعية لكنه يصبح غير عادي في حال استمراره؛ إذ إنه يؤدي إلى ممارسة اقل للجنس والاكتئاب.
وكانت دراسات سابقة قد أشارت إلى أن بداية انقطاع الطمث تؤدي الى جفاف المهبل عند نحو ثلث النساء معظمهن بعمر ما بين 15 و70 سنة، موضحة أن هناك بعض الحالات الأخرى يمكن أن تكون بداية لجفاف المهبل، وهي الإرضاع ومضاعفات عمليات الرحم والمبيض أو تناول بعض حبوب منع الحمل.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف