ما هي أهمّية التهيئة لمحركات البحث SEO بالنسبة إلى مشروعك التجاري؟

الأقسام

سواء أكنت في طور بناء موقع إلكتروني لأحد العملاء وترغب في إطلاق حملة تسويقية، أو كنت ترغب فقط في زيادة نسب المشاهدة والوصول إلى موقعك الإلكتروني، فإنّ التهيئة لمحركات البحث هي من الأمور المهمّة لتحقيق ذلك، وربّما تكون العامل الأساسي في نجاح أو فشل المدوّنات أو المشاريع التجارية على شبكة الإنترنت.
وعلى الرغم من أنّ محركات البحث الحديثة قد وصلت إلى مستويات كبيرة من التطوّر، وعلى الرغم من أنّ خوارزميات البحث تتطوّر بصورة يومية، إلّا أنّ محرّكات البحث هذه غير قادرة على استيعاب وفهم صفحات الويب بنفس الأسلوب الذي يتّبعه الإنسان.
سنتعرّف في هذا المقال على كيفية تهيئة محرّكات البحث في تحديد الهدف من كل صفحة من صفحات الموقع باتباع بعض الخطوات البسيطة، وسنتعرّف كذلك على فائدة عملية التحسين هذه بالنسبة للمستخدمين.
لو أخذنا بنظر الاعتبار أن 89% من العملاء يقدمون على شراء المنتجات بعد أن يبحثوا عنها بواسطة محرّكات البحث، فستتجلّى لنا الأسباب التي تجعل من قابلية رؤية محركات البحث للموقع الإلكتروني أمرًا مهمًّا للغاية.

ترفع التهيئة لمحركات البحث من قابلية رؤية المشروع التجاري على الإنترنت وتزيد تدفق الزوّار على الموقع الإلكتروني

    pic-001.png
  • 91.5% من تدفّق الزوّار القادم من محرّك البحث Google يأتي من صفحة النتائج الأولى فقط، في حين أن أقل من 9% من الزوّار فقط ينتقلون إلى الصفحة الثانية في النتائج.
  • 61.5% من تدفّق الزوار يأتي من النتائج الثلاثة الأولى فقط.
(دراسة أجرتها مؤسسة Chitika Insights)
يمكننا أن نلاحظ وبوضوح مدى أهمّية الترتيب الذي يأخذه الموقع الإلكتروني في نتائج البحث على Google وتأثيرها المباشر على قابلية رؤية الموقع الإلكتروني وعدد الزوّار.
وينتج عن الوصول إلى مواقع متقدّمة في نتائج البحث الحصول على الغالبية العظمى من النقرات؛ لذا فإن الوصول إلى المراتب المتقدّمة في نتائج البحث سيؤدي إلى زيادة كبيرة في عدد زوّار موقعك الإلكتروني.
pic-002.jpg
تركّز عملية تهيئة محرّكات البحث على إنشاء عناوين وأوسمة وأوصاف meta ذات علاقة بكلمة مفتاحية تظهر في صفحة النتائج، وتساعد الأوسمة والأوصاف المهيّئة بصورة جيّدة إلى زيادة عدد النقرات وهذا سيؤدي إلى زيادة اهتمام عملائك بما تقدّمه إليهم في موقعك الإلكتروني.
إليك وجهة نظري تجاه هذا الموضوع ملخّصة في جملة واحدة:
“ستمنحك عملية تهيئة موقعك الإلكتروني لمحرّكات البحث أفضلية كبيرة على المواقع الإلكترونية غير المهيئة وستزيد من فرص حصول موقعك على مراتب مرتفعة وبصورة ملحوظة”.

التهيئة لمحركات البحث فعّالة من حيث التكلفة

تعدّ التهيئة لمحركات البحث إحدى أكثر استراتيجيات التسويق كفاءة وفعّالية من حيث التكلفة، لأنّها تستهدف المستخدمين الذي يبحثون عن منتجاتك وخدماتك في الإنترنت، وفي الوقت نفسه تصبح عملية الحصول على مجموعة زوّار طبيعية Orgainc Listing مجّانية تقريبًا.
فعندما يحتلّ موقعك مراتب متقدّمة في نتائج البحث لن تكون حينها بحاجة إلى تخصيص ميزانية للإعلان والترويج لموقعك الإلكتروني، وهذه هي إحدى الميّزات الرئيسية للتهيئة لمحركات البحث، إذ يكفي أن تهيّئ موقعك الإلكتروني لمحرّكات البحث بصورة جيّدة ولن تحتاج بعدها إلى تحمّل أي تكاليف إضافية لجذب المزيد من العملاء المهتمّين.
pic-003.jpg

تمنح التهيئة لمحركات البحث المصداقية لمشروعك التجاري

صاحب تزايد استخدام الحواسيب والهواتف المحمولة اعتماد الناس بصورة أكبر على محركات البحث.
ويثق الناس بأنّ النتائج الأولى في Google تابعة لشركات ذات سمعة جيدة، وبهذا يمكن لعلامتك التجارية أن تحصل على المزيد من الثقة وذلك باستخدام التهيئة لمحركات البحث.

تزيد التهيئة لمحركات البحث من سهولة تصفّح الموقع

إن تسهيل عملية تصفح موقعك الإلكتروني بالنسبة لمحركات البحث يؤدي بصورة تلقائية إلى إنشاء موقع إلكتروني سهل التصفح بالنسبة للمستخدمين.
فإعادة ترتيب هيكلية الموقع وإنشاء خرائط موقع Sitemaps منظّمة، واستخدام عناوين URL صديقة لمحركات البحث، تسهل من قابلية وصول المستخدمين إلى المعلومات التي يوفّرها الموقع الإلكتروني.

ما هي الخطوات التي يمكنك اتباعها لتحسين التهيئة لمحركات البحث لديك

هناك الكثير من المقالات المتوفّرة على شبكة الإنترنت والتي تغطّي وبالتفصيل كلّ ما تحتاج إلى معرفته حول موضوع تحسين محرّكات البحث، ويمكن الرجوع إلى سلسلة أساسيات SEO للمدوّنين للاطلاع.
ولكن من الضروري التركيز على أمور ثلاثة:

إجراء التحسينات على صفحات الموقع On-page optimization

سواء أكنت ترغب في توظيف محترف في هذا المجال، أو استخدام إضافات مثلYoast أو All-in-One SEO Pack أو Ultimate SEO) أو الاعتماد على خبرتك في التهيئة لمحركات البحث، فيجب عليك إجراء التحسينات على صفحات الموقع.
وهذا يعني أنّ عليك التركيز على تطوير جميع النواحي التقنية (عناوين URL، وسوم العنوان وبيانات meta، كثافة الكلمة المفتاحية، بنية الموقع، الروابط الداخلية، سرعة الموقع، تحسين المحتوى، المقروئية في الأجهزة المحمولة…) على صفحات الموقع الإلكتروني مباشرة.

جودة المحتوى

من الواضح أنّ Google ومحرّكات البحث الأخرى قد بدأت تركّز تدريجيًّا على جودة وموثوقية المحتوى بدلًا من التحسين على صفحات الموقع. صحيح أنّ تحسين وسوم meta وبنية الموقع لا زال أمرًا ضروريًا، ولكن لم يعد بمقدور أحد أن ينكر أنّ للمحتوى الجيد ولتجربة الاستخدام التي تركّز على المستخدم قصب السبق في مضمار الحصول على نتائج بحث طبيعية organic، وكما يقول Bill Gates: “المحتوى هو الملك”، ويبدو أن محرّكات البحث قد أدركت صحّة هذه المقولة أخيرًا.
تتطوّر خوارزميات البحث كلّ يوم، وقد بدأت Google بالاقتراب من الهدف الذي تسعى لتحقيقه وهو: “تنظيم معلومات العالم وجعلها مفيدة وفي متناول الجميع”، وذلك من خلال تحديد الهدف الذي تتوخّاه كلّ صفحة من صفحات الموقع الإلكتروني ومعرفة مقدار الفائدة الذي تقدّمه للمستخدمين.

إنشاء روابط موثوقة

يمكنك أن تضمن حصول موقعك الإلكتروني على ترتيب متقدّم في محرّكات البحث وذلك بالتخلّص من عادات SEO القديمة مثل تبادل الروابط، والتركيز على الروابط الخلفية الموثوقة backlinks والقادمة من مواقع إلكترونية معروفة وموثّقة.
والمقصود بالروابط الموثوقة هي تلك الروابط التي تأتي من:
  • موقع إلكتروني يمتلك تأثيرًا فعليًّا وتدفّقًا جيّدًا للزوّار.
  • صفحة ذات علاقة بموقعك الإلكتروني أو المحتوى الذي تقدّمه.
  • رابط (نصّي) غير خبيث، في موقع بارز من الصفحة، ونصّ الرابط ذو علاقة بالمحتوى.

كيف أعرف أنّي أحقّق نتائج جيدة

ما الذي يدفعنا إلى الاهتمام بهذا الأمر، وما الذي يدفعك إلى الاهتمام بتدفّق الزوّار إلى موقعك الإلكتروني؟
إن الهدف الرئيسي من موقعك الإلكتروني هو جلب العملاء سواء القدماء منهم أم المحتملين، ويمكنك التعرّف على كفاءة موقعك الإلكتروني في أداء وظيفته من خلال مراقبة وتحليل البيانات القادمة من زوّار الموقع.
إذ يمكن من خلال مراقبة النتائج معرفة ما إذا كانت الجهود المبذولة مجدية أم لا، وتحديد المشاكل التي قد تتطلّب إجراء بعض التعديلات.

راقب الترتيب على محرّكات البحاث

يعد الترتيب حسب التهيئة لمحركات البحث مصدر الدخل الرئيسي لعدد كبير من المشاريع التجارية، ولكن البقاء في القمة يتطلبّ متابعة مستمرة لترتيب كلمتك المفتاحية ومدى مجاراتك لمنافسيك في هذا المجال.
ويمكنك الاستعانة بالإضافة ManageWP للحصول على الكلمات المفتاحية الاحترافية ومعلومات عن المنافسين في مجال عملك.
وفي الوقت نفسه ستتوفّر لدينا معلومات جيّدة يمكن الاستفادة منها في إجراء تحسينات إضافية على الموقع الإلكتروني وتقديم حزم صيانة موسّعة expanded maintenance packages لعملائنا.

حلّل أعداد الزوّار في موقعك الإلكتروني

يمكنك التعرف على مدى فاعلية التهيئة لمحركات البحث والجهود التي تبذلها في التسويق لموقعك الإلكتروني وذلك من خلال متابعة عدد الزوّار الذين يرتادون موقعك الإلكتروني شهريًّا، فإن كانت تحافظ على مستوى ثابت في تدفّق الزوّار فهذا يعني أنّ جهودك التسويقية غير فعّالة ولا تأتي بأي نتيجة تذكر.
يمكنك الاستفادة من أدوات التحليل مثل Google Analytics لمشاهدة مصادر تدفق الزوّار في موقعك الإلكتروني، وهكذا يصبح لديك تصوّر كافٍ حول هذا الموضوع وستشخّص استراتيجية/قناة التسويق الأكثر فعّالية.
وأبسط طريقة للقيام بذلك هي ربط حسابك في Google Analytics مع لوحة التحكم الخاصّة بموقعك الإلكتروني ومراقبة الزيارات من خلال Google Analytics على ManageWP. ويستحسن كذلك أن تجمع حسابات Google Analytics المختلفة في لوحة تحكّم واحدة، الأمر الذي سيسهّل عليك مراجعة الإحصاءات الخاصّة بكل موقع.

الخلاصة

تهيئة محركات البحث أمر ضروري بالنسبة لمشروعك التجاري لأن الناس يستخدمون محركات البحث للتعرّف على المنتجات وشرائها عبر الإنترنت. وبما أنّ المجتمع الإلكتروني يكبر يومًا بعد يوم، فلا يجدر بك تجاهل أهمية التهيئة لمحركات البحث في زيادة قاعدة عملائك أو زوّارك.
pic-004.jpg
وأنهي المقال بفكرة أخيرة: أصبحت التهيئة لمحركات البحث اليوم مرادفة لقابلية الرؤية، فمن دون إجراء التحسينات ودون وجود محتوى ذي جودة عالية فإن مشروعك التجاري سيكون غير مرئي في السوق الرقمي المعاصر.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]