قصة أحببت قاتلي .!! ❤ الجزء الثامن

جيسيكا


فتحت عيناي بكسل شديد ، فانتبهت كوني نمت بملابسي ذاتها دون ان اخلع حذائي حتى . 1

نهضت بتعب ونظرت الى الساعة ، فادركت اني لم انم سوى ساعة واحدة ، كانت ساعة نوم منهكة بحق .

قررت الاستحمام السريع وفورا وضعت خطتي قيد التنفيذ ، فدخلت الى الحمام ووضعت بعض العطور والورود في الحوض ، وبنعومة ادخلت جسدي المنهك الى المياه الباردة المنعشة . 9

و بقيت مدة طويلة مغلقة عيناي بتامل ، لكنني استفقت من شرودي بسبب صوت نقر على الباب ، فخرجت من الحوض مسرعة وتناولت رداء الحمام، ثم ارتديته على عجل من امري كي اجيب من في الباب .

وشددت زنار الرداء ثم فتحت باب الغرفة بحذر وترقب ، لارى امامي نادلا بسيط الملبس وبشوش الوجه .

كان يبدو شابا قويا وودودا ، بشعر بني وعينان خضراوان ، ونظر لي نظرة اعجاب اخفاها بسرعة وقال بصوت منسجم عميق . 10

" انستي انت لم تنزلي لتناول العشاء بعد ، فاحضرته لكِ "

كان يجر خلفه عربة الطعام لكنني اجبته بابتسامة رقيقة

" لا اظن اني اريد تناول العشاء ، لكن اشكرك حقا على هذه المبادرة اللطيفة "

" لا شكر على واجب انستي ، لكن اعتقد انه يجب عليك تناول الطعام كي تسمني قليلا " 9

تفحصني من اخمص قدماي الى اعلى راسي مما ازعجني بحق وقال

" جسدك متناسق بحق لكن ينتاب الناظر اليك رغبة بالاعتناء بك ، فاتخيلك وردة برية جميلة تحتاج للرعاية والحنان " 17

نظرت نحوه باستنكار وسخرية

" هل انتهيت من معاكساتك التافهة الان ؟"

" لا لم انتهِ بعد ، فلو بقيت لمئة سنة امامك لن استطيع وصف جمال لون عيناك البحري ، وفتنة اصفرار شعرك الذهبي الرائع ، الذي يبدو كسنابل من القمح الناعم . " 8

تنهدت بعصبية وغضب واجبته بحدة

" اتعلم امرا ما ؟ اعطني الطعام اللعين وارحل " 3

" ارايتِ ؟ انت حقا جائعة "

"لست جائعة لكن اريدك ان تغرب عن وجهي ، وان كانت هذه هي الطريق الوحيدة لجعلك ترحل " 2

انحنى الشاب لي بحركة رشيقة وقال

" تصبحين على خير سنيوريتا ، اتمنى ان اراك غدا صباحا باشراقتك الرائعة ، وجمالك الاخاذ " 6

" فقط اصمت ارجوك "

" انتظرك غدا "

استدار الشاب مغادرا ، وفورا اغلقت الباب خلفه بعنف ناقمة عليه وعلى امثاله .

قد يعجبك أيضاً
My horror life بقلم XXXxIBGDRAGON
My horror life
بواسطة XXXxIBGDRAGON
102K 3.8K

اعيــــش رعـــباً لشخص مثلي
اعتــقد انها ليست بحياةٍ
بــَل جحيــم!
وَمَاٌ اعتــقده وليس بالحسبان!
"وقعت بين فخوخ الشياطــين "
كيف اهــرب ؟
من هؤلاء ؟
ولما انا فقط

"انا لگ وانت الي" بقلم hoodi_1234
"انا لگ وانت الي"
بواسطة hoodi_1234
461K 11.3K

روايتي تتحدث عن الحب المفاجئ ويكون اكثر من حب واحد
ولوو حدث شي معهم تكون معضمهاا تفرقات بينهم
"اقرؤهاا وان شاء الله تنال اعجابگم"

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

I'm in love with you بقلم ohoood_1d
I'm in love with you
بواسطة ohoood_1d
73.5K 3.7K

عندما تبدأ صديقتكم المقربة بتدمير حياتكم لأنها تشعر بالغيرة منكما يصبح الأمر محزناً جدا هذا ما فعلته لوسي ل جين وسيل ...أقرأ لمعرفة المزيد

حريه بت شيوخ بقلم mmAA662
حريه بت شيوخ
بواسطة mmAA662
76.3K 3.6K

قصه عراقيه لفتاه تمتلك الحريه من والدها الشيخ وتمتلك التقييد من اخاها وابن عمها كيف ستتعايش مع الاثنين وماذا ستواجه في حياتها وهل سوف تصدق مقوله ابن العم شيال الهم ومقوله بعد كل كرة محبه عضيمه

قصص متنوعة قصيره بقلم jhkk65
قصص متنوعة قصيره
بواسطة jhkk65
562K 22.2K

تم نشر اول جزء في 29 يونيو 2015

وتركت طاولة الطعام بالخارج ، فلياخذها غدا فانا لن اكل شيئا .

بقيت العن هذا الشاب بسري حتى نظرت الى نفسي بالمراة ، فانفجرت ضحكا على نفسي .

شعر مائج هائج ورداء حمام بزنار مشدود ، هذا سيجعل اي رجل يفقد صوابه ، هذا ما قاله لي تايسون في ايام خلت . 4

تنهدت بملل و توجهت نحو الخزانة العريضة لاختار قميص نوم ابيض شفاف وناعم ، ثم ارتديته بكسل وسرحت شعري بنعومة .

ارتميت بكسل على سريري الواسع العريض واغمضت عيناي ناعسة ، لكن صوت نقر على الباب ازعجني بحق فنهضت بغضب وعصبية ، لافتح الباب بقوة وارى الشاب ذاته واقفا امامي باستقامة وشموخ .

واعطاني تفاحة خضراء ووردة حمراء ثم قال 2

" بالمناسبة ، اسمي اندرو ويمكنك مناداتي باسم درو " 12

احمر وجهي فجاة حين ادركت انني ارتدي قميص نومي الابيض وصرخت به

" اغرب عن وجهي "

تقدم بخفة نحوي وهمس

" عزيزتي تبدين جميلة وانتِ غاضبة " 7

سئمت منه حقا فاغلقت باب الغرفة بقوة محدثة صوتا عاليا وارتميت على سريري بتعب .

يبدو انني ساقوم بتبديل مكان اقامتي ان بقي هذا الشاب على عناده وتصرفاته الغبية .

لقد بدا يزعجني حقا وبشكل لا يطاق ، هذا ما كان ينقصني .

قضمت التفاحة بملل ، وفجاة شعرت بتشوش وبظلال تحوم حولي تائهة ، سواد لعين احاطني بهالة رعب . 12

لا اذكر شيئا بعدها سوى انني غطيت بنوم عميق هادئ .

****************

فتحت عيناي بكسل وتثائبت برقة ، ثم نظرت حولي بقلق بالغ ، لا ازال في غرفتي ذاتها لكن امرا ما بدى غريبا .

النافذة مفتوحة واشعة الشمس تحوم في الغرفة دافئة مفعمة بالنشاط .

الغريب انني الان مغطاة بحرام ناعم ، بينما اذكر انني نمت دون غطاء ممسكة بتفاحة اختفت الان . 21

امر عجيب لكن غير مستغرب ، ماذا ساتوقع من فتاة ملعونة تعيش كل يوم حدث اسوء من الذي قبله .
4

*************

اغتسلت جيسيكا وارتدت فستان اصفر قصير ، كي تبدا يومها من جديد .

وخرجت من غرفتها لتنزل الى الصالة الجماعية ، حيث تتواجد طاولات الافطار والمطعم الخاص بالفندق .

وهناك انتظرها اندرو بفارغ الصبر ،كان يوزع الطلبات بتوتر ملحوظ حيث اخطئ بالطلبات عدة مرات بسبب تلهفه وتوتره .

لاحظت ذلك ريبيكا شريكته في العمل ، فضحكت بصوت مسموع وقالت

" اندرو اعترف ، لقد سرقت قلبك بجمالها وحسنها "

تنهد اندرو وعاتبها بعيناه ثم اكمل عمله بسرعة تواكب عصبيته المفرطة .

ثم نادته ريبيكا بصوت عال كفاية ليسمعها

" ها هي ملاكك تنزل السلالم "

التفت اندرو نحو الفتاة ذات الشعر الاشقر والعينان اللامعتان ، تنزل السلالم كما الاميرات ، ترتدي ثوبا اصفرا وتبدو نضرة كالزهور .

همست ريبيكا باذنه لتغيظه

" الان علمت سبب تسللك الى غرفتها ليلة امس " 9

" اصمتي ، لقد تاملتها فقط "

اقتربت جيسيكا نحو اندرو فارتبك بشدة وحارَ فيما يفعل . 2

وتوقفت امامه ثم خاطبته برقة

" صباح الخير " 3

اجاب اندرو وريبيكا بنفس الوقت

" صباح النور ، بماذا اخدمك "

ردت جيسيكا

" اريد ابعد طاولة فطور عن هذا الشخص " 6

واشارت نحو اندرو المتيم . 6

ابتسمت ريبيكا ابتسامة عريضة وقادت جيسيكا نحو طاولة بعيدة عن اندرو ، الذي اخرج من جيبه صورة التقطها امس مساء ، تمعن بها وارجعها الى جيبه مراقبا تحركات جيسيكا الناعمة .
9

**********

" رايان ، لقد اطلقت الوحش المنتقم من داخلك والان يكفي "

" اصمتوا جميعا ، انا اتصرف بما يملي علي عقلي قبل قلبي " 5

اجاب جاك بحدة

" كيف هذا رايان ، لقد كدت تقتل الرجل "

" السنا رجال عصابة ؟ الم نعتد قتل الرجال ؟! لماذا تغيرت وجهة نظركم نحو هذا الموضوع "

" لان هذا الرجل هو زوج جيسيكا "

ضحك رايان بسخرية واجاب

" وكما العادة ، ظننتموني قتلته لاجلها فقط ، لا احد منكم يعلم ما اعلمه انا " 7

تظاهر رايان وقتها ، ان سبب تعذيبه لتايسون يعود لسبب موضوعي بحت .

لكنه يعلم انه اراد سماع صراخ تايسون اكثر من اي شيء اخر ، وايضا هو لا ينكر ان حقده على تايسون لم يخف او يختفي ، اراد تعذيبه اكثر بل قتله بطرق اسوء .

واضاف رايان

" انتم لا تعلمون ان مستقبلها كتب عليه الضياع بين يدا هذا الاحمق ، لقد كان من المفترض ان تلد جيسيكا فتاة تسمى جانيت ، ويقوم تايسون بقتلها هي وحبيبها مارتن ، اردت فقط قتله قبل قتلها ، لكنكم اغبياء لتدركوا ذلك " 2

اجاب كلاود بتفهم

" رايان معه حق ، لقد عذبنا الكثير قبل تايسون ، ولا زلنا رجال عصابة ام ان احاسيسكم قد قضت عليكم ، انقذناه ويكفي ، يمكنكم اطلاق سراحه وسنرى في امره ، سنضعه تحت المراقبة "

شتم رايان شتيمة سيئة واجاب 6

" دعوني اتخلص منه فقط "

اقتربت نحوه زيزا وهمست باذنه 3

" ستخسر جيسيكا في هذه الحالة ، فهي تحب زوجها "

ما ان سمع رايان كلمة "تحب " حتى وقف باستقامة وغادر الغرفة مسرعا ، لم يعلم احد بما اخبرته زيزا ، لكن رايان الان يبدو غاضبا بشكل يفوق الخيال . 4

سيجد جيسيكا ، وحسابه سيكون معها هي . 3

توقف فجاة امام غرفته وفكر للحظة ، لماذا كلما اقترب من قلب جيسيكا تبتعد هي؟؟ .

ولان رايان رجل ذكي بل الاذكى ، عرف الحقيقة فورا .

الهوة بينه وبين جيسيكا تكبر لسبب واحد ، وهو ان الكتاب الابيض قد كتب في مصيرها جملة " ولم اجدها " .

حين كتبت هذه الجملة على ذراع جاك ، كانت قد خطت مستقبلها .

هي لن تجد .. السعادة

لن تجدها ... 2

ولهذا بدات علاقتهما بالتدهور ، ولكنه سيصلح الامور وسيبقى غاضبا ثائرا الى ان تستقر جيسيكا في حضنه بامان تام .

قرر رايان انه سيتخلص من شخصان بعد ايجاد جيسيكا .

هما تايسون و... جاك 15

عاد رايان القاتل ، الحقير الى الساحة . 2

عاد عديم الرحمة ، لن يهدا ناره ولن تكن روحه سوى بتواجد جيسيكا معه . 5
جيسيكا

قضيت يومي بالتنزه في البلدة ، فقد ادركت ان مدة طويلة مضت دون ان احظى بمتعة التنزه ، واستنشاق الهواء النقي .

وتوجهت ظهرا نحو مطعم قريب من الشاطئ الرائع ، لم استطع تحمل فكرة تناول طعامي بالقرب من المدعو اندرو ، لقد بات يشكل لي قلق وازعاج لا ينتهيان . 4

مجرد التفكير بانني ساعود الى الفندق لاراه امامي يجعلني اشعر بالغثيان ، وطرات لي فكرة تبديل مكان اقامتي ، لكنني حقا احب غرفتي التي تطل على البحر العميق . 2

راقبت الامواج لدقيقة ثم قررت اجتياز الطريق كي اتمشى على شاطئ البحر ، وهذا ما حدث ، فبعد عدة دقائق كنت قد بدات امشي على الرمال الناعمة حافية القدمان متاملة الامواج وطيات السماء الغامضة . 1

اجتاحتني رغبة عارمة بدخول البحر ، فادخلت قدماي وبقيت واقفة مكاني وقد وصلت حدود المياه الى ركبتاي .

تنهيدة صدرت من اعماق قلبي الجريح ، اشعر بوخزة الم ، كم كنت اتمنى ان اكون فتاة طبيعية ، تتزوج شخصا تحبه وتنجب اطفالا تسعدهم .

انا مجرد فتاة ملعونة لعينة ، ماتت مرتان وشعرت بالم الموت المفجع ، وها هي تنتظر موتها الثالث بصدر رحب . 4

ما اشد الم الانتظار ، فهو الالم الوحيد الذي لا يمكن ردعه او خرقه . 2

" لماذا ارى دموعا تجري على وجهك الجميل ؟ "

التفت بسرعة نحو صاحب الصوت العميق ، لاجد اندرو يقترب مني بحذر وقلق . 5

" ابتعد ، اغرب عن وجهي "

" انا لن اؤذيكِ ، اقسم انني اريد مساعدتك جيس " 4

جيس؟؟ لم ينادني احد بهذا الاسم سوى رايان . 2

" كيف عرفت اسمي ؟ "

" وجدته في قائمة نزلاء الفندق " 2

وصل اندرو الى محاذاتي ووقف جانبي ثم همس

" انتِ لا تثقين باحد ، انسانة غامضة تهاب التهور والاندفاع ، ملاك بقلب مجروح دموي "

رفعت حاجبي استغرابا واجبت بسخرية لاذعة

"و كيف خمنت كل هذا وانت قابلتني بالامس فقط؟! "

اجاب بثقة

قد يعجبك أيضاً
"انا لگ وانت الي" بقلم hoodi_1234
"انا لگ وانت الي"
بواسطة hoodi_1234
461K 11.3K

روايتي تتحدث عن الحب المفاجئ ويكون اكثر من حب واحد
ولوو حدث شي معهم تكون معضمهاا تفرقات بينهم
"اقرؤهاا وان شاء الله تنال اعجابگم"

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

أيهما أختار ؟ بقلم RawanMohammed319
أيهما أختار ؟
بواسطة RawanMohammed319
349K 10.7K

بسم الله الرحمن الرحيم
  تعد هذه القصة هي الأولى لي باللغة العربية  و بعض الأحداث مقتبسة من قصص على أرض الواقع أرجو من كل قلبي أن تنال اعجابكم
  المقدمة
  لدى كل منا مخاوف و بداخل كل مننا وحش و لكن هل كل منا يستطيع التحكم في ذلك الوحش أو مواجهة مخاوفه ؟
  هناك من يقتل ذلك الوحش و هناك من يقتله الوحش و لكن يا ترى هل تستطيع رينادا  التغلب عليه أم سوف تتمكن منها مخاوفها !!
  تأليف : روان محمد

One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

I'm in love with you بقلم ohoood_1d
I'm in love with you
بواسطة ohoood_1d
73.5K 3.7K

عندما تبدأ صديقتكم المقربة بتدمير حياتكم لأنها تشعر بالغيرة منكما يصبح الأمر محزناً جدا هذا ما فعلته لوسي ل جين وسيل ...أقرأ لمعرفة المزيد

" انا لم اخمنه ، بل واثق منه "

" حسنا سيد واثق ، يجب ان تعلم انني لا استسيغ وجودك ابدا ، ارجوك دعني وشاني "

" سنيوريتا ، كنت اود ان ابعد عنك بعض وحدتك ، تسائلت عدة مرات عن السبب الذي جعل فاتنة مثلك تجوب البلدة وحيدة دون شريك او رفيق ." 4

" الجواب بسيط جدا ، لانني اكره امثالك ، متطفلين ومزعجين " 3

" ساتجاهل هذا الاطراء انستي واعرّف عن نفسي ، انا اندرو سبستيان ولدت ونشات في اسبانيا ، وبقي اهلي هناك بينما سافرت هنا ، واكملت تعليمي بجامعة اوكسفورد "

اثار انتباهي كلامه حقا

" انتظر ، تعلمت في جامعة ثم عملت كنادل في مطعم ؟! "

" من قال لكِ انني اعمل نادل ؟! لقد قضيت سنين عمري ادرس شؤون العقارات والتجارة "

" لا افهم ، اذا لماذا تعمل في مطعم الفندق؟ "

" انه تحدي سخيف ، قامت الانسة ريبيكا بعرضه علي قبل اسبوعين ، حين عاتبتها لبطئها في العمل ، فتحدتني ان اكون اسرع منها ، وانا شخص لا اقبل بالهزيمة ابدا "

" اذا ما هو عملك الاساسي ؟ "

" انستي انا مالك سلسلة فنادق سبستيان الشهيرة ، الم اخبرك قبل قليل انني درست امور العقارات والتجارة ؟ " 2

التفت نحوه بشدة ، لا يسعني سوى تصديق قوله ، فنظرة عيناه صادقة . 2

اذا هو مالك الفندق باكمله ، ولهذا بقي هنا دون الرجوع الى اسبانيا ، موطنه الاصلي .

اجبته بهدوء

" ايمكن ان تكون تلك احدى الاعيبك سيد سبستيان؟ "

اخرج اندرو بطاقة من جيب بنطاله واراني المكتوب بها

(اندرو سبستيان صاحب اكبر سلسلة فنادق جنوبا وشرقا ، متخرجا بكفائة وعاملا بامتياز ، حصل العام الماضي على جائزة افضل مدير والطفهم معاملة على الاطلاق . ) 3

فتحت فمي بدهشة ، اذا هذا هو سبب ثقته المفرطة بنفسه وجرئته الغير معهودة ، يظنني احدى الفتيات اللواتي يعشقن المال والشهرة .

نظرت نحوه بسخرية وقلت

" هذا لن يغير شيئا ، الفرق الوحيد الان انني لن ادعوك باندرو بل ساسميك سيد وقح سبستيان " 7

" لو انك كنت فتاة عادية في نظري ، كنت عاقبتك على كلامك هذا ، لكنك مميزة "

بدات اضجر منه حقا ، دفعته بكلتا يداي كي امر واتوجه نحو الفندق ، لكنه امسك بذراعاي وثبتهما على صدره ثم قال

"الم اقل لك اني احب التحديات ؟! وانتِ اكبر تحدي خضته في حياتي "

شعرت بالضيق واجبته

" سيد سبستيان ، هذا اخر يوم لي في فندقك ، ساتخلص من ازعاجك حالا "

ضحك اندرو بسخرية ورد قائلا

" لن استسلم بسهولة ، سترين من هو اندرو ، لقد بدات اللعبة " 6

تنهدت بنزق ودفعته بقوة ، فافلتُّ منه ، ووقع في مياه البحر المالحة ، ثم ركضت عبر رمال الشاطئ الذهبية . 3

وبعد عدة دقائق كنت قد وصلت الى غرفتي وبدات بحزم اغراضي وملابسي ، لكن هنالك امر مختلف في الغرفة هذه المرة ، كان هناك اطار صورة ذهبي معلق على الحائط .

تقدمت نحو الصورة وقد كانت بحجم كبير تغطي معظم الجدار .

خرجت اهة صدمة من فمي حين رايت صورتي مرسومة بفرشاة رسام .

كانت الصورة عبارة عني انا ، مستلقية على السرير وشعري الاشقر متناثر حولي ، في يدي تفاحة خضراء وضوء القمر يعكس الوانه في الغرفة الواسعة .

كُتب في اخر اللوحة .. بفرشاة اندرو سبستيان 5

اللعنة .. اللعنة ... اللعنة

توجهت نحو الصورة وحاولت خلعها عن الحائط لكنها ابت التحرك من مكانها .

ضحكة هازئة صدرت خلفي فاستدرت بحدة لاجد اندرو يقف بالباب ، ويضع يداه على صدره بعنفوان وكبرياء .

تجاهلته واكملت حزم ملابسي في الحقيبة ، ثم اغلقتها بسرعة وحملتها متجهة نحو باب الغرفة حيث يقف اندرو سادا للمخرج .

ضحك بخفة وقال بخفوت

" ستعودين هنا عاجلا ام اجلا ، اعدك ، ولن يدخل غيرك هذه الغرفة فهي رسميا لكِ " 6

" اذهب الى الجحيم " 2

دفعته عن الباب وركضت عبر السلالم لاخرج من هذا الكابوس المزعج .

يوما ما سانتقم من المدعو اندرو اشد انتقام ، اوقفت سيارة اجرة ودخلتها ، فطلبت من السائق ايصالي الى ابعد فندق ممكن ، فسالني السائق بخفوت ودود

" يبدو انك لا تحبين خدمة فندق سبستيان ، لماذا ؟ "

" لانه مزعج ، حقير ووقح "

" من ؟ الفندق ؟ " 3

" اعتذر ، انسى الامر "

اوصلني السائق نحو فندق يبعد ساعتين عن الفندق السابق وكنت حقا شاكرة لهذا .

ترجلت من السيارة ودفعت للسائق ثم استدرت نحو فندق مضيئ يتوسط شارع نظيف لطيف .
2

***********

دخلت جيسيكا باب الفندق دون النظر خلفها فلم تر هوية سائق الاجرة ، الذي استدار بسيارته نحو الفندق السابق مسرعا وضاغطا على الفرامل باقصى سرعة . 3

كان هو ذاته رايان ، الذي ادرك توه ان شخصا غيره اقترب من ملاكه الخاص . 18

وضع جيسيكا في ذلك الفندق حتى يعود اليها حين يصفي حسابه مع غريمه اندرو سبستيان . 6

زادت سرعة السيارة لتصل معدل سرعة محظور وخطر . 4

وتوقفت سيارة الاجرة تلك امام فندق سبستيان الفخم ، وخرج منها رجل عصبي غاضب حاملا سلاحه على كتفه ، دون ان يعير احدا ادنى انتباه ، هو يسعى لعدوه فقط . 1

دخل رايان الفندق بثبات ليبتعد عن طريقه كل من راه ، فتيات صرخن لجماله ورجولته بينما رجال نظروا الى بعضهم وصمتوا . 8

هو يعلم مكان غرفة جيسيكا ، فقد تعقب سجل بطاقتها الائتمانية حيث عرف رقم غرفتها واسم الفندق .

ودخل الى غرفتها لتواجهه تلك الصورة ، المعلقة على الحائط . 5

بينما جلس على السرير شاب يبتسم نحو رايان وكانه كان يتوقع زيارته تلك .

وقال اندرو بسرعة

" قبل ان ترتكب حماقة وتتهور ، يجب ان تعلم انك بمجرد ضغطك على زناد المسدس ، ستموت جيسيكا ."

" مجرد ترهات .."

" اتعتقد هذا ؟ "

وقف اندرو بشموخ واقترب نحو رايان بخطوات بطيئة وقال

" لدي اكثر من الف رجل سيلاحقون فتاتك بعد موتي ويتخلصون منها " 5

رايان ليس بجبان حين تتعلق الامور بحياته هو ، لكن لا يستطيع ابدا المخاطرة بها .

تكلم رايان بهدوء

" انت لست مدير فندق عادي فقط ، اعتقد انك من النوع الاخر "

" نعم انا من النوع الاخر ، لدي رجال قاتلين وتعلمت اساليب القتال ، ثم لدي سلطة تفوق سلطتك بمليون سنة ضوئية " 3

هل يجب ان يخاطر رايان ؟! ام يجعل الامور تسير كما هي دون ان يتدخل ؟!

اضاف اندرو

" لا تخف ، انا لن اسرق فتاتك ، انا ساتقرب منها في منافسة عادلة وهي من ستختار بيننا "

" انت تحلم "

" اتعلم ماذا يا رايان العظيم ؟ من الغريب كونك تحبها الى الان بعد ان تسببت بالكثير ومضت سنين عمرك دونها " 5

" ليس من شانك"

كان رايان يشعر بالغصة ، حقا لقد عانى كثيرا لكنه ليس كاي شخص احبها .

لقد اعجب تايسون ، جاك واندرو بجمال وجهها ونعومة بشرتها . 5

بينما احبها رايان لقلبها ، احبها وهو اعمى ،دون ان يراها . 12

ثم فكر قليلا ليدرك امرا ما ، هي حقا مشتتة ، وحيدة وضائعة .

نعمة الجمال اصبحت نقمة لديها ، ولم تعد تثق بالناس حولها .

ثم ان فتاة مثلها عانت بفقدان طفلها وتهديد حياتها، ثم انتظار لعنة مفقودة ، ستكون اتعس فتاة وجدت على الارض .

لقد ازعجتها باصراري ، هكذا فكر رايان ، لم اتح لها فرصة الانسجام بحياتها الجديدة ، ولم اتح لها وقتا لتعرفني اكثر .

فتاة عاشت يتيمة الام فاقدة حنان الاب ، قتلت في حادث لتكتشف ان لديها ثلاثة فرص حياة ، بعدها تصاب بلعنة مخيفة مظلمة . 4

قلب كقلبها البريئ لن يحتمل انتظار قدرها ،واحاسيس كاحاسيسها المرهفة لن تحتمل اي اذى يصيب افراد العصابة .

اسدلت سلاحي ورميته ارضا ، وقد قررت ان اتيح لها فرصة جديدة ، تعرفني بها وتختارني بارادتها . 2

نظر اندرو نحوي وابتسم ابتسامة ودودة ثم قال

" اذا لنبدا التحدي ، واظن ان هذه الصورة تزعجك بحق ، لذا ساخلعها فيكون النزال عادلا دون تجريح او غش " 2

لم يكن ليرضى بهذا ابدا ، لكنه يعلم الان انه سيقتل اندرو قريبا . 7

قريبا جدا ...
نظر رايان نحو اندرو ، يتمنى تقطيعه الى قطع ، جعله ينزف دمائا واخراج روحه من جسده القذر .

اغمض عيناه للحظة وتذكر انه سيقتله ما ان يسترجع جيسيكا ، سيقتله بافظع طريقة ممكنة . 2

ثم سيخبا جيسيكا في حنايا قلبه حيث لن ينظر اليها احد غيره . 4

لم يكن قد دقق في الصورة المعلقة لكنه الان راها ، وتمعن بها .

وفقد اعصابه فلكم اندرو لكمة جعلته يطلق صيحة الم عالية . 3

واقترب نحوه رايان وبصق كلماته قائلا

" ساخذ جيسيكا وارحل ، ثم اعود لك كي افعل ما بدى لي بجثتك الهامدة " 1

قرر رايان انه لن يقبل هذا التحدي السخيف ، لن يقبل ان ترى عين ملاكه ، او ان تلمس يد بشرتها البيضاء .

سيخاطر كثيرا لان نيران الغيرة تاكله ، كلما نظر الى تلك الصورة ازداد حقدا على اندرو . 3

شتم رايان نفسه حين تذكر انه كان على وشك السماح لاندرو بالاقتراب منها . 1

وابتعد عن اندرو ليخرج من الغرفة بينما بقي اندرو مرميا ارضا بالم ، هو يحب التحديات وسيحاول سرقة جيسيكا من رايان .
1

********

جيسيكا

كنت قد اعددت نفسي للنوم ، بعد يوم متعب كهذا .

ارتميت بكسل على سريري الواسع الابيض .

كنت قد ارتديت قميص نوم احمر ناعم وتناولت عشائي سابقا . 3

فجاة قاطع راحتي وتفكيري صوت قرع على الباب .

نهضت بامتعاض لارى من في الباب لكنني وقبل ان افتح الباب ، فتح الباب من الخارج وظهر رايان ذاته يقف امامي بغضب وعصبية .

كان يرتدي جارزة سوداء يلائمها بنطال جينز اسود وحذاء رياضي ابيض ، وانتشرت رائحة عطره في الغرفة الواسعة . 5

اتكا على حافة الباب وقال

" هيا ، الى البيت "

" لا ، لن اعود "

" جيس ، الان "

" لن اعود ثم لن اعود "

وقف رايان باستقامة وقال

" جيس تحركي والا اقسم لكِ انك سترين ايام سوداء " 4

" قلت لك لا "

يبدو ان رايان غاضبا من امر ما ، يبدو في اشد عصبيته وثورته .

وفجاة اخرج مسدسا من جيبه ووجهه نحوي صائحا

قد يعجبك أيضاً
اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة* بقلم RimaHomady
اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة*
بواسطة RimaHomady
3.8K 292

عينانِ شاخصتان، صراخٌ عالٍ، وشيءٌ أشبهُ بجثةٍ تركضُ في العدم
خائفةٌ، محاصرةٌ، لامجال للهربْ..
ابقوا هادئين، واكتفوا بالمشاهدة من بعيد، و الدعاء لأضحيتنا بالنجاة
ولكم بالخروج سالمين...
#اَلأُضْحِيَة
نوع القصة : رعب.. 
حالة القصة : مكتملة
عدد الاجزاء : جزئين فقط
غير مقتبسة أو مقلدة

قصص متنوعة قصيره بقلم jhkk65
قصص متنوعة قصيره
بواسطة jhkk65
562K 22.2K

تم نشر اول جزء في 29 يونيو 2015

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

أيهما أختار ؟ بقلم RawanMohammed319
أيهما أختار ؟
بواسطة RawanMohammed319
349K 10.7K

بسم الله الرحمن الرحيم
  تعد هذه القصة هي الأولى لي باللغة العربية  و بعض الأحداث مقتبسة من قصص على أرض الواقع أرجو من كل قلبي أن تنال اعجابكم
  المقدمة
  لدى كل منا مخاوف و بداخل كل مننا وحش و لكن هل كل منا يستطيع التحكم في ذلك الوحش أو مواجهة مخاوفه ؟
  هناك من يقتل ذلك الوحش و هناك من يقتله الوحش و لكن يا ترى هل تستطيع رينادا  التغلب عليه أم سوف تتمكن منها مخاوفها !!
  تأليف : روان محمد

طفلتي المتمردة بقلم waradmalik56
طفلتي المتمردة
بواسطة waradmalik56
163K 4.2K

- سأملك قلبك رغماً عنكي بعد كسري لعنادك وإخضاعك لي
.
.
- سأجعلك ترى "إن كيديهن عظيم"
.
.
.
اقسم كلاهما ع كسر الآخر ولكن ما يخيفيه القدر أعظم بكثير تحت مُسمى "الحب"

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

" تحركي الان ، لم اعد اطيق صبرا معك "

في هذه اللحظة شعرت بارتعاش وتشتت لحقه هلع مقيت .

" را..يان " 1

" يكفي جيس .. ستاتين معي ، ولن تتكلمي مع اي كان غيري ، لن تحدثي تايسون ولن يراكِ اندرو ، ثم لن يقابلك جاك ، لانك ملكي انا ، تحركي .. " 4

" حسنا انتظرني كي ارتدي ملابسي " 2

قلتها بارتعاش وخوف رهيبان

" اسرعي ، وملاحظة اخرى ، اعطني قميص نومك الابيض ذاك الان " 3

سالته بدهشة

" لماذا ؟ "

" الم تجعلي وغدا يرسمكِ وانت مرتدية قميصا لعينا ، وتعلق الصورة اللعينة في غرفتك اللعينة ، اللعنة عليك جيس"

ضحكت بتوتر وقلت له ببساطة

" لعناتك كثيرة رايان " 9

" واللعنة اسرعي ، الى البيت اللعين الان "


****************

في مكان بعيد ، يجلس جيراد فرحا مسرورا . 2

معجبا بالطريقة التي فقد بها رايان اعصابه ، ها هو رايان يعود الى طبيعته الشرسة ، قاتلا معذبا وقاسيا .

الخطوة القادمة سهلة ، لقد بدات القلادة تتوهج تشير لامر ما ..

ستموت جيسيكا مرتها الثالثة قريبا ، قريبا جدا ..

بقي لها اسبوعان فقط ، وبنهاية تلك المدة ستقع فريسة لعنتها المظلمة . 5

لكنه لن يسمح لرايان بمعرفة ذلك ، فان علم رايان بالامر سيقتل جيسيكا بنفسه ، كي ينعم بلعنتها ..

لعنتها التي ستجعلها تقع بحب الشخص الذي سيقتلها .

لقد قام جيراد بتغيير خطته ، لن يقتل جيسيكا .

سيجعلها ملعونة للابد ، لعنة ليست مجرد ان تحب قاتلها بل امور مؤلمة اكثر .

سيقتل جميع من حولها ، وسيغدر داني .

قرر ان داني سيتخلص من رايان بينما سيرسل رجاله الاسبوع القادم ، كي يقتلوا جيسيكا .

ولتحب من تشاء منهم ، ففي النهاية دائما ما يقتل جيراد بعض رجاله بعد اي مهمة كنوع من الفرحة . 6

الاسبوع القادم سيتحقق كل شيئ ، سيحظى جيراد بانتصاره .

اربعة عشر يوما ، لتلعن ابنة سمانثا .
اربعة عشر يوما ليموت رايان .
اربعة عشر يوما ليموت داني ايضا ، فقد تغير الكتاب الابيض ولم يعد داني هو قاتل جيسيكا . 5

بل قاتلها هو شخص اخر ...

15

*************

وقف رايان بشموخ امام مقر العصابة بعد ان صعدت جيسيكا الى غرفتها كي ترتاح .

وامسك بقميص جيسيكا الابيض ، ثم اخرج من جيبه تلك الولاعة الذهبية ، لم ينتظر دقيقة واحدة بل اشعل بالقميص ورماه ارضا شاتما اندرو بصوت مرتفع .

ونظر رايان نحو الولاعة ببعض الاسى وقد ياس تماما ، شعر بالاحباط .

بدا يمل حياته دونها ، دون جيس ...

دخل الى المنزل وصعد الى غرفة الغسق ، حيث قضى ليلته يتجرع مشروبه بروح مكسورة وفؤاد محطم .

لكن جيسيكا كانت في غرفتها شاعرة بالقلق ، من اين تلك الدماء التي تلوث ارضية المنزل بالكامل؟!

وقررت استكشاف مصدر تلك الدماء فتسللت الى الاسفل ، تمشي على اطراف اصابعها .

الى ان وصلت نحو غرفة لم ترها قبلا ، كان من الواضح ان الدماء تسيل من تلك الغرفة . 2

وادركت ان ثمَّ جثة قد جرت عبر الارضية ، ملطخة بدمائها الى ان وصلت الغرفة وقذفت هناك .

لاحظت جيسيكا ان الغرفة غير مقفلة ، فمدت يدها لتفتح ذلك الباب بخوف وذعر .
3

******

جيسيكا

كانت الغرفة مظلمة بحق ،لكنني تسللت نحو الحائط وضغطت على مفتاح الكهرباء ...

تايسون ؟!!!

يا الهي .. اللعنة. اللعنة. اللعنة

كان مربوطا في كرسي وقد ضمدت معظم جراحه ، مغمى عليه وبشدة .

هرعت نحوه بذعر وناديته صارخة باكية

" تايسون ... ، انهض ارجوك "

لم يجبني تايسون فازدادت لوعتي ، اب طفلي لن يموت امامي ، لا لن اسمح بموته .

على جثتي سيموت تايسون ، على جثتي فقط ...

سمع جميع من في المنزل صرخة صدرت مني ..

" رايان واللعنة تعال هنا!! "

نظرت حولي لاجد سكاكين صغيرة رفيعة واخرى كبيرة والكثير من ادوات التعذيب الرهيبة .

خرجت من غرفة التعذيب لاقف بالصالة ضامة ذراعي نحو صدري بهلع .

وتجمع افراد العصابة واقفين امامي بينما نزل رايان الدرج مترنحا لكثرة شربه .

وتوقف في منتصف السلالم حين قلت له

" كيف تجرا ؟! ، هذا زوجي ايها العظيم وسيبقى زوجي ، واندرو هو صديقي وسيبقى صديقي ، وانت قاتلي وستبقى مجرد قاتل .. " 5

ضحك رايان بخفة وقال

" كلُّ يذهب الى غرفته ، لدي بعض الحديث مع حبيبتي العصبية " 1

دخل الرجال الى غرفهم بتردد ملحوظ بينما اقترب رايان نحوي ، واستطعت شم رائحة الكحول في انفاسه حين قال

" اذهبي الى الجحيم جيس ، وخذيني معك " 2

" فلتذهب وحدك الى هناك رايان "

" اصعدي الى غرفتك جيس ، الان "

" وتايسون ؟؟ "

" سيبقى الليلة هنا ثم يطلق سراحه رجالي "

تراجع رايان خطوة الى الوراء وتنهد طويلا ثم قال

" ارجوكِ جيس ، عديني انك ستاخذينني معك الى الجحيم " 5

بدا الشك يتداخل في نفسي والفضول يقتات مني

" اي جحيم تقصد ؟ "

اقترب مرة اخرى ليهمس بحدة

" جحيم سيبدا بعد اسبوعان من الان "
*

بدا شعور العزلة يغزو قلبي ، وبدات اتسائل حقا "ماذا فعلت كي استحق هذا المصير ؟!"

لماذا حنثتِ بوعدك وخنته يا امي ؟؛

لماذا جعلتِ من طفلتك ضحية للالم والقسوة ، تستحمل جميع اخطائك وذنوبك .
4

نظرت نحو تايسون النائم بسلام وفي راسي فكرة واحدة ...

ما هو ذنبك عزيزي تايسون ؟
لماذا حصلت على حظ وفير من الاستحقار والتعنيف ؟! 3

لمست شعره بخفة ، متاملة وجهه النضر ..

لطالما اردت له حياة افضل ...

تمنيت لرايان حياة اجمل ، واستحق جوش حياة اطول .

غدا سيتحرر تايسون ، الذي لم يستيقظ الى الان ، بل بقي يهلوس طيلة مدة اغمائه .

وكنت قد طلبت من جاك مساعدتي بحمله الى غرفتي ، ووافق بعد تردد واضح ، وقد حرصنا على عدم معرفة رايان بالامر .
3

*********

اندرو سبستيان .. تجمعه هو وجان صداقة قوية راسخة ، ولم يكن اندرو يعلم باي شيء عن لعنة جيسيكا حين راها لاول مرة .

ولكنه قرر البحث في ماضيها ومعرفتها عن كثب ، ليستطيع التقرب منها بشكل افضل واسرع . 2

وهكذا طلب مساعدة صديقه المفضل جان ، ليعلم هوية سارقة قلبه الشقراء .

وحضر جان الى فندق سبستيان تلك الليلة ، حين كانت جيسيكا نائمة .

دخل الى غرفتها بصحبة رفيقه اندرو ، فتعرف عليها من النظرة الاولى ، وقد كان يبحث عنها بكل مكان بعد ان اختفت هاربة .

فظهر التوتر جليا في عينا جان ، الذي مال نحو صديقه يخبره بقسوة كون هذه الفتاة مرتبطة برئيس اقوى عصابة في المدينة .

لم يحبط اندرو بل قرر سؤال جان عن حياة جيسيكا السابقة ، وهكذا جلس جان يروي لصديقه اندرو قصة جيكوب وسمانثا ، تلك القصة التي جعلت الحزن مسكنا مؤبدا لروح جيسيكا . 1

وعاد جان ادراجه نحو عصابة رايان وقد ادرك انه في موقف لا يحسد عليه ابدا .

رايان سيعلم قريبا عما ارتكبه جان في حقه .

لكن جان في اتم الاستعداد للدفاع عن نفسه دائما وابدا .

بينما قرر اندرو قتل جيسيكا ... 8

سيحظى بقلبها هو ، هكذا خطط بفرح واغتباط .

**************

جيسيكا

مر يومان كاملان دون ان اكلم رايان ،فانا اريده ان يعلم جيدا انني غير موافقة البتة عما ارتكبه في حق تايسون .

قد يعجبك أيضاً
اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة* بقلم RimaHomady
اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة*
بواسطة RimaHomady
3.8K 292

عينانِ شاخصتان، صراخٌ عالٍ، وشيءٌ أشبهُ بجثةٍ تركضُ في العدم
خائفةٌ، محاصرةٌ، لامجال للهربْ..
ابقوا هادئين، واكتفوا بالمشاهدة من بعيد، و الدعاء لأضحيتنا بالنجاة
ولكم بالخروج سالمين...
#اَلأُضْحِيَة
نوع القصة : رعب.. 
حالة القصة : مكتملة
عدد الاجزاء : جزئين فقط
غير مقتبسة أو مقلدة

✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1) بقلم Luna_Sierra
✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1)
بواسطة Luna_Sierra
698K 36.7K

[Completed][مكتملة]

One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

My horror life بقلم XXXxIBGDRAGON
My horror life
بواسطة XXXxIBGDRAGON
102K 3.8K

اعيــــش رعـــباً لشخص مثلي
اعتــقد انها ليست بحياةٍ
بــَل جحيــم!
وَمَاٌ اعتــقده وليس بالحسبان!
"وقعت بين فخوخ الشياطــين "
كيف اهــرب ؟
من هؤلاء ؟
ولما انا فقط

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

I'm in love with you بقلم ohoood_1d
I'm in love with you
بواسطة ohoood_1d
73.5K 3.7K

عندما تبدأ صديقتكم المقربة بتدمير حياتكم لأنها تشعر بالغيرة منكما يصبح الأمر محزناً جدا هذا ما فعلته لوسي ل جين وسيل ...أقرأ لمعرفة المزيد

وفي اليوم الثالث من ذلك التجاهل والانكار ، كنت جالسة في سريري اقرا كتابا مشوقا وقد شارف منتصف الليل على الانتهاء .

وضعت الكتاب في حضني وتنهدت متذكرة كيف امر رايان رجاله باطلاق سراح تايسون دون علمي .

وضعوه يومها في مشفى بعيد كي يكمل فترة علاجه ويتعافى .. وهكذا رحل تايسون من منزل العصابة بسرعة كما دخله .

سمعت طرقا مفاجئا على الباب فاجبت بعذوبة

" تفضل "

ودخل جاك الى الغرفة بثقة كبيرة وجلس على حافة سريري .

كنت قد خاصمته هو الاخر وتجاهلته كونه سببا في نقل تايسون للمشفى دون علمي ، فقد اردت توديع زوجي والاعتذار منه بشدة .

ادرت وجهي نحو الجهة الاخرى رافضة حتى النظر اليه ، لكنه اقترب نحوي وامسك خصلة من شعري الاشقر وداعبها ليردف هامسا 3

" لم تخبريني ، لماذا غيرتِ لون شعرك "

رفضت الاجابة وبقيت صامتة ، اعتصر الكتاب بيداي المرتجفتان . 1

" هيا جيسيكا لن نبقى متخاصمان لباقي العمر صحيح ؟! " 5

رفضت اجابته مرة اخرى ، فاقترب مني اكثر واتكا بذقنه على كتفي ثم همس بعذوبة

" بحق الجحيم جيسيكا ، انا احبك " 7

جرئته اذهلتني بل ارعبتني ، لكن شيئا اخر جعل قلبي يتوقف مكانه .

الشعور بانفاسه على بشرتي الناعمة جعلني كالمخدرة ، احسست ان جاك هو نسخة اخرى عن رايان ، لا اعلم ما بي لكنني تمنيت للحظة ان احتضنه بقوة . 4

ودون ان اعلم اجبته

" انا ايضا احبك " 16

وفتح جاك عيناه بصدمة قوية ونهض فجاة ليقول بضعف

" ماذا ؟! "

قلت له بسرعة لاغير الموضوع

" لماذا جئت الى هنا باية حال؟! "

ونظر جاك لي نظرة خبيثة ثم رد قائلا

" تتهربين انستي ؟! "

" لا لست ... "

قاطعني ضاحكا

" يا الهي ، كم انتِ خجولة ، بدات خدودك بالاحمرار " 1

" ايها ال .." 3

لم اجد الكلمة المناسبة فحملت وسادتي ورميتها على جاك ، الذي تفاداها بسرعة ، وامسك بذراعي مانعا اياي من معاودة الكرة .

ثم همس

" جئت كي ادعوكِ للحفلة التنكرية التي سيقيمها احد اصدقاء رايان غدا ، هل ستاتين اميرتي ؟! " 5

" جاك ..."

" نعم ؟"

" انا اعلم انك تحبني ، وانت على علم بان رايان يقيد قلبي ، لماذا يتظاهر كلانا بجهله لهذه الحقائق ؟! " 4

صدم جاك وتوتر ، خرجت اهة حزن من اعماق صدره حين قال

" انا احقر البشر على الاطلاق ، احببت حبيبة صديقي المفضل ، لكن قلبي لا يستطيع التوقف عن عشقك ، تبا لقلب خان صاحبه " 6

تجمعت دموع بسيطة في عينا جاك الذي تفادى نظراتي وحدق بالحائط كي لا يقابل عيناي.

ثم اضاف

" افكر بك طوال الوقت ، منذ ان طعنتني بتلك السكين وانا مفتون بك لاقصى حد ، رايت بك فتاة راسخة قوية لطالما تمنيتها ، اشعر انني تائه في دوامة مخيفة مريعة " 7

اقتربت نحو جاك واحتضنته بشدة ، فدفن راسه في رقبتي حزينا محبطا . 8

اشعر بالاسى نحوه ، فالحب غبي احيانا ، يختار اشخاص غير متوقعين ابدا ، ويمضي ايامه باكيا شاكيا دون رحمة . 4

مرت دقيقة صمت جميلة بيننا قطعتها بقولي 1

" ساتي لتلك الحفلة .."

" عظيم ، ساقلك بسيارتي غدا ، تبدين متعبة عصفورتي ."

" نعم متعبة ، احتاج للنوم هيا انصرف "

" ما كل هذه العدوانية عصفورتي ؟! " 1

" فقط ارحل ..."

نهض جاك ببطئ متعمد ووقف مستقيما بثبات . ثم تمنى لي ليلة سعيدة وخرج من الغرفة ، لاتنفس الصعداء وارتمي على سريري العزيز بكسل شديد .

****************

كان اليوم التالي حافلا بشدة ، كنت قد خرجت مع زيزا وفرميسكي لنقوم بشراء فساتين تناسب الحفلة التنكرية. 2

وكانت قواعد الحفلة تنص على ارتداء قناع ، دون الحاجة لتنكر اكبر او مختلف .

مجرد فتيات يرتدين فساتين مبهرة واقنعة مزخرفة ، بصحبة رجال يرتدون البسة رسمية واقنعة من نوع مختلف ، خشن نوعا ما . 2

انتهت زيزا من تجهيز نفسها ، فارتدت ثوبا اصفرا ناعم الاطراف يصحبه قناع خفيف مزخرف . 3

و صممتُ انا على مساعدة فرميسكي ، قبل ان ابدا بتجهيز نفسي ، فلم اجد اي معارضة منها . 1

ارتدت ثوبا اسودا لامع ، يصحبه قناع اسود يغطي معظم الوجه ، ويغطي تشوهات وجهها ، فبدت رائعة الجمال ، بل مذهلة . 3

وهكذا انتهت زيزا وفرميسكي من التحضير وبقيت انا ، فلاحظت نظرة الشر على وجه الاثنتان .

لكنني فجاة وقفت وقلت لهما بسخرية

" ساساعد نفسي بنفسي ، اخرجا "

" هيا جيسيكا ، سنساعدك قليلا "

" لا ، اخرجا "

نظرت زيزا نحوي باحباط وخرجت من الغرفة ، فلحقتها فرميسكي التي ابتسمت بانهزام وخرجت . 2

اريد البقاء عدة دقائق دون ان احاط باشخاص اخرين ، اريد ان اكون وحدي لا ان اشعر بالوحدة .

ارتديت فستاني الابيض ، المصنوع من الدانتيل الناعم ، ثم توجهت نحو مراة الغرفة ، كي اقوم بتسريح شعري .

لكن فكرة رائعة خطرت لي جعلتني ابتسم بمكر ، فقد رايت في احدى رفوف الخزانة رذاذ صبغة للشعر ، وهي صبغة مؤقتة تزول بعد يوم واحد .

واردت صبغ شعري ليصبح اسود فاحم كما كان قبل موتي الثاني ....

سيجن جنون رايان حين يرى تلك الفتاة ذات الشعر الاسود الطويل ... 6

راها لاول مرة بعد رجوع بصره وفورا اغرم بجمالها بعد ان كان عاشقا لقلبها .

سرحت شعري ثم رششته بالصبغة التي جعلته اسود كالليل ، و رفعته عاليا لارتدي قناعي الابيض المزخرف . 2

كان كلاود قد اصطحب زيزا الى الحفلة ، بينما ذهبت فرميسكي بصحبة رون ، الذي خرج اكراما لرايان فقط . 1

سررت حقا حين علمت ان رايان قد ذهب الى الحفلة مسبقا لمساعدة صديقه في اعدادها ..

الان يمكنني الخروج مع جاك دون اي عائق ...

خرجت من غرفتي واقفلت الباب خلفي ، وما ان استدرت كي اكمل سيري حتى لاحظت وجود جاك ، الذي وقف امامي فاغرا فاه بعدم تصديق .

تحولت نظراته لنظرات حب عميقة رائعة ، وامسك بيدي ليقبلها ويتابط ذراعي ثم اكملنا سيرنا بهدوء جميل الى ان وصلنا سيارته السوداء . 6

( #حلا تكره مشهد نزول الدرج الاسطوري XD )

9

********

في قاعة رقص كبيرة يقف معظم رجال الاعمال ، وذوي الاهمية ، ورؤساء عصابات .. كلهم مجتمعين لاحياء حفلة تمكنهم من التعارف وتبادل الاتفاقيات .

حفلة احياها مكسيم صديق رايان ، الذي قرر ابادة عقول رجال الاعمال في حفلاته الصاخبة وامواله الوفيرة ، سيجعل منهم اصدقاء لا اعداء ..

ثم سيتحول كل رجل شريف الى رجل محب للجشع متورط في شؤون العصابات .

هذه هي الابادة طويلة الامد ، قوية المفعول .

ووقف مكسيم في وسط القاعة بصحبة رايان ، جان وبعض رجال الاعمال .

واثناء نقاشهم الجاد ، وقف مكسيم مشدوها بما راه .

فتاة ترتدي ثوبا ابيضا ناعما ، وبشرة ناعمة رائعة ، تدخل القاعة برفقة رجل من عصابة رايان ، تشبه الاميرات بل هي احدى اميرات القصص الخيالية . 7

لاحظ رايان نظرة مكسيم نحو مدخل القاعة فالتفت هو الاخر ليراها ...

( #حلا تحب مشهد دخول سندريلا الاسطوري XD ) 6

شعر اسود فاحم ...و نظرات بريئة ملائكية

غاص في لج مشاعره القوية ، ولن يستطيع احد انقاذه من الموت غريقا في حبها .


استدارت الرؤوس لتمعن النظر في فتاة ليس كبقية الفتيات ، وهي الوحيدة التي ارتدت فستانا ناعما ابيض يدل على البرائة والجمال . 7

والوحيدة التي لا تحتاج لمساحيق التجميل كي تبدو افضل ، انها تلك الرائعة التي اغرقت اربعة رجال في حبها . 13

بينما غرق الباقي في اعجاب ليس له نظير ، خائفين من الاعتراف بحبهم لها حتى لانفسهم  ، خوفا من رجل واحد .. رايان . 7

وهو الذي وقف مكانه دون ان يتحرك ، يراقب تحركاتها ويعد في خياله وسائل التعذيب التي سيقتل جاك بها  . 25

***************************

جيسيكا 2

مشى بي جاك في تلك القاعة وقد شعرت باعين الجميع تصوب نحوي ، خفت للحظة ان اكون قد تصرفت تصرفا خاطئا ،  لكن جاك مال نحوي وهمس 5

" كلهم مسحورين بجمالك عصفورتي " 8

لم تفرحني جملته ، كنت ابحث عن رايان بعيناي ، اريده هو ان يراني جميلة لا غيره من الرجال . 5

هل يتهرب مني ؟! اريد ان اراه واخبره كم اشتقت له . 4

لا .. لن اخبره 4

قاطع افكاري جاك الذي طلب مني رقصة هادئة ، واجبته بالموافقة فورا . 7

وهكذا رقصت مع جاك الذي بدا انيقا ببدلته البيضاء وقناعه الابيض. 3

لكن يدا اخرى امسك بيدي وسحبتني من قبضة جاك ، وهكذا وجدت نفسي فجاة في حضن من احب . 8

كان رايان في غاية الوسامة والرجولة ، فاحت منه رائحة عطر رائعة مرتديا بدلة سوداء وقناع ذهبي  . 11

تناغمت خطواتي بخطواته ، وفجاة تغيرت الموسيقى ، لتصبح موسيقى قديمة رقصها البريطانيون عبر التاريخ . 3

انها رقصة الفخامة كما ادعوها انا . 4

وضع رايان يده على يدي ورفعها عاليا محدقا بعيناي ، وابتعد لتبقى فقط يدانا هي نقطة الالتقاء ،ثم بدات الرقصة الرائعة . 1

ندور بشكل حلقات واعيننا لا تتفارق ، وفي لحظة جعلني رايان التف واقع في حضنه مرة اخرى ليهمس بحدة

" الم امرك بعدم الاقتراب من جاك ؟! " 4

كان ظهري ملتصقا بصدر رايان بينما يمسك يدي ويلامسها باصابعه الطويلة .

انفاسه كانت حارة على رقبتي ، لكنني استدرت لاعود بمواجهته مرة اخرى ، ونكمل خطوات الرقصة فاجبته بهدوء 2

" لم يكن في وسعي سوى الذهاب معه "

حدق رايان بي لارى لمعان عيناه الشرس من وراء قناعه ليجيب

" اخبريني جيسيكا ، كم مرة احتضنك جاك في غيابي " 1

تحولت نبرة صوته لنبرة حادة غاضبة ، وفجاة ادارني مرة اخرى وبعنف لالتصق بصدره من جديد .

قد يعجبك أيضاً
One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

قصص متنوعة قصيره بقلم jhkk65
قصص متنوعة قصيره
بواسطة jhkk65
562K 22.2K

تم نشر اول جزء في 29 يونيو 2015

"انا لگ وانت الي" بقلم hoodi_1234
"انا لگ وانت الي"
بواسطة hoodi_1234
461K 11.3K

روايتي تتحدث عن الحب المفاجئ ويكون اكثر من حب واحد
ولوو حدث شي معهم تكون معضمهاا تفرقات بينهم
"اقرؤهاا وان شاء الله تنال اعجابگم"

✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1) بقلم Luna_Sierra
✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1)
بواسطة Luna_Sierra
698K 36.7K

[Completed][مكتملة]

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

حريه بت شيوخ بقلم mmAA662
حريه بت شيوخ
بواسطة mmAA662
76.3K 3.6K

قصه عراقيه لفتاه تمتلك الحريه من والدها الشيخ وتمتلك التقييد من اخاها وابن عمها كيف ستتعايش مع الاثنين وماذا ستواجه في حياتها وهل سوف تصدق مقوله ابن العم شيال الهم ومقوله بعد كل كرة محبه عضيمه

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

لم يكمل الرقصة هذه المرة ،  بل تابع حديثه بعصبية ظاهرة

" تظنينني اجهل نظرات غيري لك ؟! اعلم جيدا ان جاك يحبك وواثق ان اندرو معجب بك ايضا ، لا تتظاهري بعدم معرفة ذلك جيس . " 4

توقفت انفاسي حين شعرت بقبلة استقرت خلف اذني ، وافلتني رايان ليغادر المكان بسرعة . 1

وهنا رايت جاك يتقدم نحوي ببعض المرارة وقال

" هيا لنعد الى المنزل "

كنت اوافقه الراي ، لن ابقى في مكان ينظر لي الجميع فيه كانني امر غريب . 1

لكن يجب علينا البقاء اكثر قليلا كنوع من اللباقة وحسن الاداب ، وهذا ما فعلته .

توجهت مع جاك الى طاولة مرتبة حيث جلسنا نتحادث مدة ليست بقصيرة . 1

ثم انخفض صوت الموسيقى ليعلن الجميع عن وقت التعارف .

كانت لعبة بسيطة ، حيث تقف عشرة فتيات في مجموعة يواجهها عشرة رجال .

كان على كل رجل ان يختار فتاة مقنعة ليتعرف بها ويصبح صديقا جديدا لها ، ويرافقها في بقية الحفلة .

وكان من  الصعب تمييز الفتاة عن الاخرى  ، بسبب ذلك القناع الذي يغطي نص الوجه .

وقد وقفت ضمن الفتيات كنوع من التهرب ، فقد قضى جاك مدة لا باس بها يصف لي مقدار حبه لي .

وهذا امر مؤلم ففضلت لعب اللعبة وخوض تلك المغامرة.

ولاحظت نظرات الرجال المشتركين ، ينظرون لي يامل كل فرد منهم ان يكون اول من يبدا في اللعبة .

تقدم رجل يرتدي بدلة سوداء وقناع اسود ، و نظر الي نظرة ذات معنى ثم اشار لي بيده.

وهكذا كنت اول من اختيرت في اللعبة ، بعد ان يختار صديقته يجب  ان يخلع قناعه ، من ثم تخلع هي قناعها . 7

نظرات الجميع مصوبة نحونا ، فضولا وتشويقا
وبحركة بطيئة رفع الرجل يده وازاح قناعه المزخرف  فعرفت هويته فورا  ..

" سيد سبستيان ؟! " 5

ارتفع صوت تصفيق الجميع حين اكتشفوا هوية اكبر رجل اعمال في الحفل .

وانحنى لهم برسمية ثم نظر لي نظرة تحدي ..

شعرت بتوتر وذعر ، كيف بحق الجحيم عرف هويتي ، لم يرني قبلا بشعر اسود ، فكيف استطاع تمييزي عن الاخريات . 6

ام انه لا يعلم من انا، فاختارني صدفة دون قصد؟ .

ارتعشت اطرافي حين رفعت يدي ووضعتها على قناعي الابيض ، ورفعت القناع بحركة مرتجفة .

سيقتلني رايان لا محالة . 3

قام المتفرجين بالتصفيق ، بينما طُلب مني الرقص مع اندرو ، كبداية صداقة .

وحدق الجميع بوجهي باعجاب تام فشعرت بانزعاج شديد ، ونظرت نحو اندرو الذي انحنى وطلب مني رقصة بسيطة .

فنظرت حولي علِّي ارى رايان او جاك ، لكنهما كانا قد اختفيا من امامي كليا ، امسكت بيد اندرو المدودة فشدني اليه وبدا بالرقصة . 3

وفي كل خطوة معه اشعر بالخوف والعلع ، ارجو ان يراني رايان قريبا .

همس لي اندرو بحدة

" مهما هربتِ ، مهما تجاهلتِ ومهما حاولتِ الفرار ...ساجدكِ "

فاجبته هامسة

" وقتها ... سيجدك رايان "

افلت من قبضته بقوة ، وانحنيت له برسمية لاتابع طريقي نحو بوابة القاعة ، هروبا من ذلك الكابوس المرعب .

وقفت خارجا استنشق الهواء النقي ، ولكنني سمعت فجاة صوت شجار قادم من بعيد .

وعادة ما يحدوني فضولي لمواصلة المسير بحثا عن مصدر الصوت .

وقفت خلف شجرة ، وامامي جان الذي كان ممسكا بياقة رجل يهدده قائلا

" نعم ، لقد اصبحت حليفا لرايان وعصابته ، اخبر رئيسك انني اتٍ غدا لتصفيته " 3

اجاب الرجل باختناق

"لن تستطيع ابدا هزيمة جيراد ، هو اقوى منك بالاف المرات " 1

" لست وحدي ايها الاحمق ،  عصابتان اثنتان ضد جيراد الغبي ، امهلك دقيقة واحدة لتذهب من هنا قبل ان اقتلك واوصل الرسالة بنفسي "

الاحمق جان ، لقد كشف بتصرفه الغبي عن الخطة .
لقد كشف عن خطة رايان ، والان سيتجهز جيراد جيدا قبل شن الهجوم .

نظرت حولي ابحث عن اي شيء حاد او قوي ، فوجدت عصاة من الخشب القاسي .

لم انتظر اكثر بل تقدمت بخفة دون ان ينتبه لي احدهم .

وفي لحظة سددت ضربة لراس الرجل من الخلف ، فوقع ارضا مغمى عليه مصابا بكدمة كبيرة على راسه . 5

ورميت سلاحي لانظر نحو جان الذي فغر فاه وصرخ

" لماذا  هذا بحق الجحيم ؟ "

" انت حقا احمق ، كيف تسمح لنفسك بافشاء الخطة ، سنهزم ان قررت التباهي كل دقيقة "

امسكت بثوبي الطويل ورفعته عن الارض كي اخطو امامه واواجهه ، فرد قائلا

" لن يهزمنا جيراد ولو علم اننا اتون للنيل منه  "

" مخطئ ، فجيراد ليس بالرجل العادي ، اعلم كم تريد الحصول على فرميسكي وباقرب فرصة ، لكن هذا لا يعني ان نستعجل الامور " 1

" حمقاء " 1

" احمق " 1

" مستفزة "

" مستفز " 3

" جيسيكا !! "

" نعم !!"

" هل اتخيل ام انك تسببت بضرب واغماء رجل عملاق ؟ "

" نعم تتخيل ، اين رايان ؟ "

" قال انه ذهب ليصفي حسابه مع جاك " 6

" يا الهي لا .."

*
1

نظرت بفزع نحو جان الذي بدا محتارا ، ولكنني لم اشرح له ولم اضيع اي دقيقة بل اسرعت قائلة له

" اعطني مفتاح سيارتك وعُد بصحبة احد رجال رايان "

" لا لن اعطيكِ سيارتي العزيزة ، كي تحطميها مثلما فعلت بجمجمة هذا الرجل المسكين " 3

" حسنا ، انت لم تعطني خيار اخر "

التقطت العصاة الخشبية بسرعة وسددتها نحوه ، لكن جان تفاداها بصعوبة وهو يشتم ويلعن . 3

ولكنني مصرة على النيل منه ، التفت نحوه بحركة مماطلة فاصبحت خلفه مباشرة .

ضربة قاسية وجهت الى راسه ، فسقط مغما عليه هو الاخر . 8

امسكت اطراف فستاني ورفعته كي لا يتسخ ، ثم انحنيت لاسرق مفتاح السيارة من جيب جان المرمي ارضا . 11

اسفة حقا ، لكنني مضطرة ...

ركضت نحو مكان وقوف سيارة جان ، وخلعت قناعي لارميه ارضا باهمال اثناء طريقي .

وصلت بامان ودخلت السيارة بسرعة ، ثم وضعت المفتاح بمكانه لتزمجر السيارة وتبدا في المسير .

يبدو انها سيارة سباق ، حسنا ساستمتع بهذا فانا اعشق السرعة . 3

قدت باقصى سرعة ، لاصل الى الطريق السريع ، ارتفعت السرعة واغلقت النوافذ لازيد سرعتي اكثر من المطلوب .

اعشق المجازفات .. ويجب ان اسرع

من المؤكد انهما الان في المنزل ، فانا لم ار سيارة رايان مركونة خارج الحفلة .

بدات يدي بالارتجاف ، وتذكرت مشهد تايسون المقيد بالكرسي ، مصابا متالما . 1

خرجت من الطريق السريع ، لاصل الى الشوارع الملتفة والطرق الضيقة التي تؤدي الى منزل العصابة .

ظلام دامس ، وشعور بالقلق يداهمني

وصلت اخيرا مقر العصابة وخرجت من السيارة مسرعة ، ثم ركضت نحو باب المنزل ، الذي كان مفتوحا على وسعه .

وما ان وصلت الى الباب حتى انزلق شريط تسريحتي ووقع ارضا ، ليتناثر شعري الاسود ويستقر على كتفاي بفوضوية . 3

وهكذا وقف امامي رايان محدقا بي ، وقد توقف عن ركل جسد جاك الممد ارضا بالم . 6

انه يراني الان جيسيكا القديمة ، تذكر خطيبته الذي قتلها .

ذات الشعر الاسود ، واقفة امامه لاهثة وقلقة .

خائفة على كلاهما ، جاك لن يستطيع مهاجمة رايان كتقديرا لزعيمه ورئيسه . 5

قد يعجبك أيضاً
I'm in love with you بقلم ohoood_1d
I'm in love with you
بواسطة ohoood_1d
73.5K 3.7K

عندما تبدأ صديقتكم المقربة بتدمير حياتكم لأنها تشعر بالغيرة منكما يصبح الأمر محزناً جدا هذا ما فعلته لوسي ل جين وسيل ...أقرأ لمعرفة المزيد

اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة* بقلم RimaHomady
اَلْأُضْحِيَةُ *مكتملة*
بواسطة RimaHomady
3.8K 292

عينانِ شاخصتان، صراخٌ عالٍ، وشيءٌ أشبهُ بجثةٍ تركضُ في العدم
خائفةٌ، محاصرةٌ، لامجال للهربْ..
ابقوا هادئين، واكتفوا بالمشاهدة من بعيد، و الدعاء لأضحيتنا بالنجاة
ولكم بالخروج سالمين...
#اَلأُضْحِيَة
نوع القصة : رعب.. 
حالة القصة : مكتملة
عدد الاجزاء : جزئين فقط
غير مقتبسة أو مقلدة

"انا لگ وانت الي" بقلم hoodi_1234
"انا لگ وانت الي"
بواسطة hoodi_1234
461K 11.3K

روايتي تتحدث عن الحب المفاجئ ويكون اكثر من حب واحد
ولوو حدث شي معهم تكون معضمهاا تفرقات بينهم
"اقرؤهاا وان شاء الله تنال اعجابگم"

The Mafia بقلم Mika468
The Mafia
بواسطة Mika468
69.1K 3.5K

هو قاسى ليس لديه قلب رئيس اكبر منظمة مافيا فى العالم  ولديه الكثير من الشركات ترتجف الابدان عند سمعا اسمه يقتل بلا رحمة لقبه هو الشيطان
هى فتاة طيبة جميلة وحنونها تعمل طبيبة فى احد المستفشيات
وويشاء القدر ان تمتلك تلك الفتاة قلب هذا الوحش
مقتطفات
ديانا :لماذا تفعل هذا
ماكس: لانى اريد هذا
ديانا بكره: اتركنى  لا اريد هذة الحياة لقد مللت
ماكس بغضب : انتى ملكى ولن ولم اسمح لكى بتركى ابدا هل فهمتى
ديانا بكره: انت احقر انسان رايته بعد ابى انا اكرهك
ماكس بغضب واستنكار: تكرهني اذن انا سوف اريك الحقارة الحقيقية وصفعها وامسكها من شعرها بقوة
انتى ملكى وسوف اثبت لكى هذا وبدا فى خلع ملابسه
ديانا برعب وهى تتحرك بعسؤائية: لا ارجوك انا اسفة ابتعد
ماكس بحدة: اصمتى وصفعها وامسكها من شعرها بقوة وقام بتقبليها بعنف
الى ان اصبحت زوجته قولا وفعالا

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

طفلتي المتمردة بقلم waradmalik56
طفلتي المتمردة
بواسطة waradmalik56
163K 4.2K

- سأملك قلبك رغماً عنكي بعد كسري لعنادك وإخضاعك لي
.
.
- سأجعلك ترى "إن كيديهن عظيم"
.
.
.
اقسم كلاهما ع كسر الآخر ولكن ما يخيفيه القدر أعظم بكثير تحت مُسمى "الحب"

One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

ورايان لن يمنعه شيء من ضرب احد رجاله .

اذا يجب ان اقف في صف جاك ، او اتجاهل كل شيء واصعد الى غرفتي . 3

نهض جاك عن الارض ليستقر بصره على فتاة واقفة بعجز امام قلبان مغرمان ، لا تعلم ماذا تفعل ومن تجرح .

ستتخلى عن من ؟!
ثم ستقف بصف من ؟ 7

قال لي رايان محدقا بي

" هل قدتِ وحدك في الطريق السريع ؟ " 5

تجاهلت كلامه وتقدمت الى الامام لاخلع حذائي بعفوية ، ثم نزعت قفازي الذي جعلني ابدو كالاميرات .

من ثم امسكت بحذائي ذا الكعب العالي وحملته عاليا لاصعد السلالم ، فتخطيت رايان وجاك لاتجاهلهم بشدة ، واصعد الدرج بهدوء .

عاد جاك ليستلقي بالم ، وكل جزء من جسده يؤلمه بشدة ، فقد سمعت تاوهاته اثناء كل حركة يقوم بها . 4

وصلت الى غرفتي ودخلتها بهدوء ، ثم جلست على سريري وحدقت بالحائط امامي .

مشاعر جمة تتضارب في صدري ، الان فقط ادركت عمق الهوة والجحيم الذي انا فيه .

فُتح الباب بقوة ليدخل رايان غاضبا ويقول بحدة اقرب الى الصراخ

" سالتك سؤال ولن اكرره ، اجيبي " 3

لم انظر اليه ، بل بقيت محدقة امامي والدموع تشوش رؤيتي فقلت بصوت مختنق

" نعم ، قدت السيارة وحدي ، لاجد حبيبي القديم يصارع صديقه لسبب تافه " 6

اقترب نحوي وجثى على ركبتيه ليضع ذقنه على ركبتاي بحدة ملحوظة ثم همس 2

" حبيبك القديم ؟! الم اعد حبيبك جيس ؟ "

" لا ، انت مجرد هادم للاحلام وكاسر للقلوب " 3

ابتسم رايان بالم ومرارة ثم اجاب

" لانني اذيت زوجك وعشيقك ؟ " 2

نظرت نحوه لاول مرة منذ ان دخل واجبته

" جاك ليس عشيقي ، خيالك المريض هو من اوهمك بهذا "

رد بسخرية ومرارة

" اذا هو رفيقك في حب افلاطوني عذري ؟" 5

" اجبني انت ، من هي فينيسا بالنسبة لك ، اي جزء من قلبك تحتله لتترك لي الباقي ؟"

" لقد قمت بخطبة فينيسا لاثارة غيرتك فقط ، وانا ابحث عنها منذ مدة لاخبرها انني قد فسخت الخطبة " 2

ابعدت نظري عنه وهمست

" رايان ، عدني انك لن .."

توقفت كلماتي عن الخروج لكنه حثني على الكلام

" لن ماذا ؟ "

" عدني انك لن تسمح لغيرك بقتلي حين يحين الوقت ، عدني انك انت الذي ستخرج روحي من جسدي لا غيرك ، وعدني ان تستعمل طريقة تخلصني من عذابي بسرعة كي لا احتضر واذوق الم الموت مرة اخرى " 6

اغلق رايان عيناه بتوتر وصاح بقهر

" لن تموتي ، ولن اقتلك ، ثم لن يجرا احد على لمس شعرة منك وانا حي ارزق " 3

" لقد قلت لي هذا الكلام سابقا يا رايان جيسون ، قبل قتلي بشهران وعدتني انك لن تؤذيني ، ثم وبلمحة البصر اخرجت مسدسك وصوبته نحو راسي ، لن تتخيل ابدا عذاب الاحتضار ، انه مؤلم .." 1

" جيسيكا لقد اخبرتك مئة مرة انني فعلت هذا لمصلحتك ايضا ، لمَ تشعرينني بذنب قاتل وندم لا نهاية له؟! " 3

" لسبب واحد رايان ، كان يجب ان تخبرني ، وكان يجب ان اعلم انه لمصلحتي ، ثم انك تخليت عني سنتان كاملتان ، لا تقل لي ان رجلا مثلك لن يستطيع ايجاد فتاة مختفية "

وقف رايان وامسك بذراعي كي اقف معه ، لم يترك ذراعي بل قال هامسا بعصبية ظاهرة

" غيّر تايسون هويتك واسمك ، وبعث لي صور زفافك المشؤوم ، ليجعلني ثائرا دون عقل ، فاصبحت مدمنا للكحول لدرجة انني قمت بقتل احد اصدقائي اثناء ثمالتي ، بحثت عن تايسون ووجدته بعد سنتان من المرارة والبحث المتواصل، وعرفت موقع منزلك ، ثم اكتشفت انك ولدتِ طفلا منه ، اسميته داني .. جيسيكا كان يجب ان يكون ابننا نحن باسم داني ، جن جنوني ووضعت بعض الكاميرات في المنزل ، لاتفقد الاوضاع قبل هجومي واختطافك ، وكان من المقرر ان ابدأ هجومي بعد شهر من المراقبة ، لكنني لم استطع الصبر ، خصوصا بعد ان شاهدت ذلك الوغد يعانق فتاتي انا ، ويحمل طفله الذي سمي داني ، بحق السماء كنت في حالة صعبة ، لن تصدقي كم كنت يائسا حزينا وقتها . " 12

سالت دموعي لمراى تاثر رايان بما حصل ، حقا انا لا اكره رايان ، انا احبه ..

لهذا احاول الابتعاد عنه ، لانه قد كتب علي الموت القريب واللعنة القاسية .

كل ذرة من قلبي تنادي حبا لذلك الاعمى البسيط، الذي رغم غناه وقوته كان في غاية اللطف والحنان .

وقفت على اطراف اصابعي ومنحت رايان قبلة طويلة على عيناه المغمضتان حيث كبت دموعه ولم يجعلها تظهر ، كبريائا ورجولة . 4

وهمست بلطف

" رايان انا احبك ، اقسم بكل ما هو جميل انني اعشقك واعشق كل تحركاتك ، خصوصا ظرافتك حين تفتح عيناك دهشة ، واحب اهتزاز ذقنك حين تكتم ضحكة ما ، ورفضي للطلاق لم يكن سوى مكابرة ولنقل ايضا انني احب رؤية غيرتك ، واظهار حبك لي بطريقتك الخاصة . " 5

فتح رايان عيناه على وسعهما غير مصدق فضحكت بنعومة وعلقت بلطف

" نعم اعشق هذه الحركة " 9

جمال رايان لا يقاوم ، برموشه الطويلة وعيناه الواسعتان ، وملامح رائعة دون اي شائبة ، هذا اضافة لجسده المتناسق واصابعه الطويلة التي تبث الرعشة في جسدي باكمله كلما لامستني . 5

همس رايان بعد ان ضمني الى صدره بقوة

" لا تتحركي جيس ، لا تبتعدي عني .. " 4

" لن ابتعد "

" ساعاقبك ان فكرت مجددا بالقيادة في الطريق السريع "

" لن افعل ... "

كلماتي كانت مختصرة ، ناعمة ولطيفة .

كانت يد رايان تعبث بشعري بين الحين والاخر ، وقال بعد مدة

" جيس لماذا غيرتِ لون شعرك؟ "

" خمن... "

" ليس لدي اي فكرة عن السبب "

" اووه ، رايان العظيم فشل في معرفة شيء ما ، اريد ان ارقص فرحا "

قهقه رايان باستغراب واجاب

" ما قصة ' رايان العظيم ' ؟!

" انت تكثر من الاسئلة سيد جيسون ، دوري الان "

" تفضلي .."

" هل مات جاك وهو ينتظر بالاسفل ؟ "

ضحك كلانا بخفة وافلتُّ من قبضته لاسرع خارج الغرفة ، فسمعت صوت خطواته خلفي ، ونزلت السلالم لاجد جاك يستلقي على الكنبة ويشاهد التلفاز بطريقة مضحكة ، ويبدو انه مستمتع بما يشاهده ... 3

ظنا منه انني في غرفتي ورايان في غرفته منفصلين ..

لكنه لا يعلم شيئا .. 1

قفزت نحوه وجلست فوقه اشاهد التلفاز ، فصرخ بالم وقهقه مطولا . 1

فكتّف رايان ذراعاه ونظر لي نظرة تهديد عميقة ، ناديته

" تعال رايان ، يوجد متسع لك هنا "

ولكنه لم يتحرك بل فُتح الباب فجاة ليدخل كلاود ويقفز على جاك ، وتبعه جان وزيزا ثم فرميسكي . 5

صرخ جاك شاتما ، معاتبا وقد تالم في كل منطقة بجسده ..

لكنه رجل عصابات ، اعتاد هذه الامور بل اعتبرها تافهة .

نهضت عن جاك حين احسست بالمه وامسكت بزيزا وفرميسكي لاساعد جاك على الهروب ، وفهمت فرميسكي ان حبيبها جاك يتالم فامسكت باذن جان وامسكت زيزا باذن اخيها . 1

وهكذا ارتفع صوت صراخ تالم جان وكلاود .. 2

بينما بقي جان محدقا بوجه فرميسكي يحاول الدخول الى مكنونات قلبها المغلق .

هرب جاك وركض نحو غرفته بسلام بينما اختفى رايان من امامي ، ذلك الاحمق ..

كنت مجرد احاول التخفيف عن جاك ... 8

حدقت فينيسا بالحائط فوقها ، تعض على شفتها كلما اشتد جسدها الما ، لعلها تتخلص من شدة وحرقة الكسور التي ملئت جسدها .. 10

ودموعها تسيل تتوج حياتها بلوعة الالم والوحدة .

قضت شهرا في المشفى دون ان يزورها او يتفقدها احد . 5

وها هي الان نادمة على كل خطا ارتكبته خلال حياتها الماضية ، التي لن تعود كما كانت ابدا .

اشتد الم ظهرها وصرخت بالم ، ثم ما لبث ان اختفى ليتركها في حالة تعب مزمنة .

حل المساء ، لتُترك فينيسا وحدها ، مستلقية ومشلولة الحركة بالكامل . 1

لقد امضت الشهر الفائت تراقب شروق الشمس وغروبها بفراغ ووحدة ، دون ان تحرك اصبعا .

تحطمت معظم عظامها ، لتصبح مشلولة بالكامل في شلل رباعي مؤقت . 3

جسد بلا روح ، ام روح بلا جسد
احتارت فينيسا بتسمية نفسها ، ومرت بحالة اكتئاب عصيبة لتشعر بنفسها خاوية من اي فرحة . 7

ساد الظلام خارج المشفى ، تراقبه فينيسا عبر نافذة غرفتها المغلقة ، تسيل دموعها بهيجان وانكسار .

فُتح باب الغرفة بهدوء ، فانصتت فينيسا لصوت الخطوات ، دون ان تستطيع تحريك رقبتها لرؤية القادم .

اعتقدت انه احد الاطباء ، ثم وفجاة توقف صوت الخطوات .

ليعلو صوت تصفير ، يبدو ان الدخيل يحاول استفزازها واخافتها .

تحدثت فينيسا بصوت هامس يكاد لا يسمع ، فهذه اول مرة تتكلم بعد سقوطها عن الجرف

" من انت ؟! "

عاد صوت الخطوات ليتقدم نحوها رجل يغطي وجهه بقناع اسود خفيف . 4

شعرت برهبة وعجز متفاقمان، لكنها ظنت ان هذا الدخيل بمثابة وسيط بينها وبين جيراد .

و اقترب منها ، ثم بصوت هامس قال

" مرحبا فينيسا "

لم تجبه بل بدات شكوكا عميقة تحد مخيلتها .

اقترب منها ببطئ ولمس خدها بحنان ، ثم حرك اصبعه من خدها الى فمها .

ثم ضغط بكل قوته مانعا اياها من الصراخ .

ولم تستطع فينيسا معرفة نواياه ، لكنها الان تقاوم محاولة الصراخ .

في يده الاخرى امسك الرجل حقنة ورفعها عاليا ليتاملها . 7

علمت فينيسا فورا ما سيحصل ، فقد تقدم الرجل نحو الانابيب الممتدة من الاجهزة الى جسدها المتهالك .

من المعلوم ان هذه الانابيب تصل الى الدم مباشرة، واي مادة دخيلة توضع هناك ستتسبب بتجلط دماغي وموت فوري . 6

قد يعجبك أيضاً
The Mafia بقلم Mika468
The Mafia
بواسطة Mika468
69.1K 3.5K

هو قاسى ليس لديه قلب رئيس اكبر منظمة مافيا فى العالم  ولديه الكثير من الشركات ترتجف الابدان عند سمعا اسمه يقتل بلا رحمة لقبه هو الشيطان
هى فتاة طيبة جميلة وحنونها تعمل طبيبة فى احد المستفشيات
وويشاء القدر ان تمتلك تلك الفتاة قلب هذا الوحش
مقتطفات
ديانا :لماذا تفعل هذا
ماكس: لانى اريد هذا
ديانا بكره: اتركنى  لا اريد هذة الحياة لقد مللت
ماكس بغضب : انتى ملكى ولن ولم اسمح لكى بتركى ابدا هل فهمتى
ديانا بكره: انت احقر انسان رايته بعد ابى انا اكرهك
ماكس بغضب واستنكار: تكرهني اذن انا سوف اريك الحقارة الحقيقية وصفعها وامسكها من شعرها بقوة
انتى ملكى وسوف اثبت لكى هذا وبدا فى خلع ملابسه
ديانا برعب وهى تتحرك بعسؤائية: لا ارجوك انا اسفة ابتعد
ماكس بحدة: اصمتى وصفعها وامسكها من شعرها بقوة وقام بتقبليها بعنف
الى ان اصبحت زوجته قولا وفعالا

حريه بت شيوخ بقلم mmAA662
حريه بت شيوخ
بواسطة mmAA662
76.3K 3.6K

قصه عراقيه لفتاه تمتلك الحريه من والدها الشيخ وتمتلك التقييد من اخاها وابن عمها كيف ستتعايش مع الاثنين وماذا ستواجه في حياتها وهل سوف تصدق مقوله ابن العم شيال الهم ومقوله بعد كل كرة محبه عضيمه

One Direction with high school girls بقلم aliaa_lolo1
One Direction with high school girls
بواسطة aliaa_lolo1
204K 14.9K

بنتين من مصر بيدرسوا في انجلترا
ميرو وعلياء ^^
صحاب اكتر من بكيزه وزغلول :D xD
مع ان كل واحده شخصيتها غير التانيه خالص بس ده الي مخليهم صحاب  ومتمسكين ببعض اكتر :)
البويز هيظهروا في حياتهم وده هيبقي ليه تأثير كبير اوي في حياتهم بالسلب او بالايجاب .....
--------------------------------------------------------------------------------------------
By: #mero and #lolo
#wattys2015
يارب تعجبكوا :)

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1) بقلم Luna_Sierra
✔ جليسة الذئب الشقي( WxW#1)
بواسطة Luna_Sierra
698K 36.7K

[Completed][مكتملة]

صرخت فينيسا لكن يد على فمها منعت الصوت من الخروج ، فبقي مكتوما .

ودموعا سالت على وجهها ، عاجزة كليا بجسد مشلول . 2

حقن الرجل الابرة في الانبوب ، ونظر نحو المادة الدخيلة اثناء انسلالها ومرورها في الانبوب الطويل ، ونظرت نحوها فينيسا ايضا ودموعها تسيل ووجها يهلع. 3

تردد صوت صراخها المكتوم بين جدران الغرفة الصامتة ، محاولة الفرار مما هي فيه ، وتراقب تسلل المادة السامة في الانبوب ، دموعها المالحة انسكبت لترطب وجهها الضعيف المتعب . 1

وما ان دخلت المادة الى جسدها حتى اصابها التجلط وتجمدت محدقة بالعدم ، فاقدة روحها . 9

فاتحة عيناها بذعر ، ومرتسم على وجهها علامات الشقاء ، ماتت فينيسا وغادرت الحياة محملة بالم وحزن عميقان .
12

*********************

شعر رايان بوخزة عميقة في صدره ، لم يعلم مصدرها ...

فينيسا كانت صديقته ، وهي من تبرعت بتمثيل دور خطيبته . 4

من ثم كانت المتخصصة في تصفية فتيات العصابات الاخرى ، كون رايان لا يقتل النساء، هذا غير كونها جاسوسة تعمل لمصلحة العصابة . 2

خلع قميصه بعصبية وتقدم نحو النافذة ليفتحها بقوة ، وتنفس بعمق مدركا انه يكن الكثير من الحقد نحو جاك ، الامر الذي زاد شعوره بعدم الراحة . 4

لا تدرك جيسيكا مدى تاثيرها الكامل على رايان ، ولو انها اكتشفت هذا الامر ستتحكم بالبلدة باكملها .
2

******************

جيسيكا

تسللت بخفة نحو غرفة جاك ، فانا اعلم مدى حزنه في هذه اللحظة . 11

واعتقد ان رايان لم يغضب بشدة ، فالامر كان بمثابة صديقة لصديق ، لم اكن اغازل جاك وقتها !!

لكن بدات اشعر بالندم ، لان جاك حقا احتضنني مثلما اتهمني رايان ، هو نفسه لم يرد تصديق هذه الحقيقة حين اتهمني بها .

وصلت لغرفة جاك ودخلتها دون استئذان ، لاراه مستلقيا على سريره محدقا بالحائط . 12

ونظر نحوي عندما دخلت ثم استقام بجلسته ليقول

" ها قد عادت عصفورتي لقفصها الذهبي " 7

" جاك انا اعتذر لك بالنيابة عن رايان "

وقف جاك واقترب نحوي ببطئ ليهمس باذني

" اعتقد ان ما حصل جعلني اكثر شغفا وحبا لكِ عصفورتي " 11

ماذا ؟!!!
هل هذا جاك اللطيف المتفهم؟؟ 2

قررت النيل منه كي يتعلم ان يبقى بعيدا عني ..

فاقتربت نحوه بهمس

" اغلق عيناك "

ظهرت علامات السرور على جاك واغلق عيناه بهدوء . 4

هل يعتقد انني ساغازله ؟

حسنا ، لك ما اردت

امسكت بكوب ماء مثلج كان على الطاولة الصغيرة المجاورة للباب ، وسكبتها على راسه بالكامل . 13

وفتح عيناه بصدمة ، ثم نظر الي نظرة تهديد مصطنعة ، وقال لي بهدوء

" ساقتلك .." 2

" ارني ما لديك "

هربت ركضا وخلفي جاك المرح ، كنا نضحك كاننا اخوة صغار . 2

وهذا حقا حقيقة شعوري نحو جاك ، اخوة مرحة . 9

وجدت كلاود امامي الذي تنحى جانبا مقهقها بمرح ، وفتحت فرميسكي باب غرفتها لتنضم الى اللعبة ويلاحقها كلاود .. 2

قفزتُ عن الكنبة بحركة رشيقة تعلمتها بدروس الباليه سابقا ، وتوقف الجميع عن الركض لينظروا الي باعجاب ودهشة . 9

واشار جاك نحو الكنبة وفتح فمه ثم اغلقه بتوتر ملحوظ .

اكملت هربي ليكمل الباقيين ركضهم ، وفجاة توقفت مكاني حين رايت جان يدخل الى البيت ، ويقوم بخلع قناعه الاسود الخفيف ، فدققت نظري على جيب سرواله لالاحظ حقنة فارغة موضوعة باهمال داخل جيبه . 16

بدى على جان التوتر حين راني ، لكنني اعلم ان افضل حل لكشف الاغاز هو جعلها تمضي ثم التدقيق فيها . 5

فاكملت هربي بعد ان اقترب جاك كثيرا من امساكي ، لكنه كان ابطئ مني بسبب كدماته والام جسده . 4

فجاة رمى جان قناعه ارضا بلا مبالاة ، وانضم الى اللعبة ليلاحق فرميسكي ، التي لاول مرة تقهقه من قلبها . 5

وخرجت زيزا من غرفتها ، فيبدو ان اصواتنا ايقظتها من نومها ، وانضمت الينا بمرح . 5

بينما بقي باقي رجال العصابة كلٌ في غرفته ، والبعض في منزله الخاص ...

فاعضاء العصابة كُثر ، عاش اهمهم في هذا المقر .

اثناء لعبي اكتشفت امرا ما ، ادركت ان رجال العصابة يحتاجون وقتا للمرح ، فوجودهم في اطار الجدية طوال الوقت يزهق روحهم النضرة .

وها هم قد استغلوا اقرب فرصة لذلك اللعب الصبياني .

فجاة توقف الجميع عن اللعب حين وقف رايان اعلى الدرج ، دون قميص وبشعر غير مرتب . 5

ظننت لوهلة ان النهاية قريبة .. 6

نزل السلالم ببطئ ، وجميع من امامه صامتين .

فجاة انتبهت للنظرة الشيطانية في عينيه فاسرعت بالهرب وهو تبعني راكضا خلفي. 9

لحسن الحظ ان البيت كبير ، ساختبئ في مكان امن ...
2

واصلت الهرب لكن بسرعة فائقة هذه المرة ، ولحسن حظي قد قامت زيزا بامساك رايان ، زاعمة انها كانت تلاحقه منذ البداية .

لكنه حاول الافلات منها ليواصل متابعتي ، فحاولت الحديث معه .

كان يستمع اليها دون انتباه وعيناه مركزتان على وجهتي .

وصعدت الى الطابق الثاني ثم الثالث دون اثر لرايان ، وهذا افضل فقد دخلت غرفة الغسق بنجاح .

تلفتُّ حولي كي اجد مكان اختبئ فيه ، وقررت التخفي خلف المكتب الموجود في الزاوية .

ولم انتظر دقيقة لانفذ خطتي ، وحين وصلت لاحظت امرا غريبا .

تحسست الارضية لاجد مقبض صدئ . 5

يبدو انه قبو او امر مشابه ، مخفي باحكام فلا يستطيع احد معرفة امره سوى ان تحسس الارضية .

وهذا ما يفسر كون غرفة مفقودة في الطابق الثاني ، اي ان القبو هذا يشكل مكان غرفة ، لم يبنوا لها باب بل جعلوا لها ميزات القبو . 4

توقفت عن تضييع وقتي وفتحت القبو بسرعة ليثير الكثير من الغبار ، سعلت بشدة واسرعت بدخول القبو .

و هناك درج طويل ، بينما القبو مظلما ومخيف .

التفت بحثا عن اي شيء اضيء به طريقي ، وفجاة لاحظت شيئا يلمع على اول درجة من السلالم .

انحنيت بخفة ، وحملته بيداي لاكتشف انها هي ذاتها الولاعة الذهبية . 5

اغلقت باب القبو خلفي واشعلت الولاعة لاضيئ طريقي ، وهكذا اكملت نزول السلالم ونظرت حولي .

كان المكان مظلم وتنتشر منه رائحة رطوبة وغُبار .

وتقدمت بخطواتي لالاحظ وجود طاولة قديمة في جانب القبو ، اقتربت منها واضئت امامي .

كان هناك عُلب وقارورات زجاجية بكل الاحجام .

وكانت تحتوي هذه القارورات على سائل رمادي او ابيض عكر . 5

تفحصت الطاولة بعيناي ، وفجاة وقع نظري على اطار صورة قديم .

اقتربت بحذر وامسكت الاطار ، ثم نفضت الغبار الذي يغطي الصورة .

ودققت بالصورة ، كانت عبارة عن فتاة جميلة بشعر اسود حريري ، تقف جانب شاب بدى سعيدا .. 9

كانت صورة قديمة لكن جميلة ، ودققت نظري في الصورة ثم وضعتها مكانها لاكمل استكشافي للمنطقة . 2

وفجاة شعرت بوجوب توقفي مكاني ، ثم وجهت الولاعة الى الامام لارى بشكل افضل .

فرايت حفرة عميقة امامي تملاها المياه الضحلة ، ولون مياهها رمادي بدى اسود من بعيد .

كانت مخيفة بشكل عام ، وكان سطحها متوازنا وثابت ، اقتربت نحو الحفرة التي بدت كبيرة مرعبة . 3

قد يعجبك أيضاً
My horror life بقلم XXXxIBGDRAGON
My horror life
بواسطة XXXxIBGDRAGON
102K 3.8K

اعيــــش رعـــباً لشخص مثلي
اعتــقد انها ليست بحياةٍ
بــَل جحيــم!
وَمَاٌ اعتــقده وليس بالحسبان!
"وقعت بين فخوخ الشياطــين "
كيف اهــرب ؟
من هؤلاء ؟
ولما انا فقط

The Mafia بقلم Mika468
The Mafia
بواسطة Mika468
69.1K 3.5K

هو قاسى ليس لديه قلب رئيس اكبر منظمة مافيا فى العالم  ولديه الكثير من الشركات ترتجف الابدان عند سمعا اسمه يقتل بلا رحمة لقبه هو الشيطان
هى فتاة طيبة جميلة وحنونها تعمل طبيبة فى احد المستفشيات
وويشاء القدر ان تمتلك تلك الفتاة قلب هذا الوحش
مقتطفات
ديانا :لماذا تفعل هذا
ماكس: لانى اريد هذا
ديانا بكره: اتركنى  لا اريد هذة الحياة لقد مللت
ماكس بغضب : انتى ملكى ولن ولم اسمح لكى بتركى ابدا هل فهمتى
ديانا بكره: انت احقر انسان رايته بعد ابى انا اكرهك
ماكس بغضب واستنكار: تكرهني اذن انا سوف اريك الحقارة الحقيقية وصفعها وامسكها من شعرها بقوة
انتى ملكى وسوف اثبت لكى هذا وبدا فى خلع ملابسه
ديانا برعب وهى تتحرك بعسؤائية: لا ارجوك انا اسفة ابتعد
ماكس بحدة: اصمتى وصفعها وامسكها من شعرها بقوة وقام بتقبليها بعنف
الى ان اصبحت زوجته قولا وفعالا

قصص متنوعة قصيره بقلم jhkk65
قصص متنوعة قصيره
بواسطة jhkk65
562K 22.2K

تم نشر اول جزء في 29 يونيو 2015

I'm in love with you بقلم ohoood_1d
I'm in love with you
بواسطة ohoood_1d
73.5K 3.7K

عندما تبدأ صديقتكم المقربة بتدمير حياتكم لأنها تشعر بالغيرة منكما يصبح الأمر محزناً جدا هذا ما فعلته لوسي ل جين وسيل ...أقرأ لمعرفة المزيد

احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية ) بقلم 7la-rayan
احببت قاتلي ( النسخة المعدلة والنهائية )
بواسطة 7la-rayan
16.3K 561

سيتم نشر الفصول المعدلة بانتظام ، وعادت لكم احببت قاتلي بحلة جديدة
واسلوب اخر مختلف عن الذي اعتدتموه...
احداث جديدة ..
واحداث حذفت
تقليل الدراما وزيادة الحماس ،
تقليل المبالغه والابتذال وتحويلها الى واقعية
ولم تتخلى الرواية عن امورها المهمة كشخصية رايان وصفاته ، وغيرها من الامور التي لم امسها بل ابقيتها على ما هي
الكاتبة -- حلا رايان

أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي) بقلم 7la-rayan
أحببت قاتلتي ( سلسلة أحببت قاتلي)
بواسطة 7la-rayan
86.3K 4.5K

الجزء الثاني من رواية أحببت قاتلي ...
بفضل قرائي الأعزاء قررت متابعه نسج خيالي ...
سأتم كتابة واقع حياة جيسيكا التي ستحاول قتل رايان لحبها الشديد له ..
( معذرة يا كاتب قصص الشواذ , لست مخولا لقراءة قصتي او حتى تصفح صفحتي  )

حريه بت شيوخ بقلم mmAA662
حريه بت شيوخ
بواسطة mmAA662
76.3K 3.6K

قصه عراقيه لفتاه تمتلك الحريه من والدها الشيخ وتمتلك التقييد من اخاها وابن عمها كيف ستتعايش مع الاثنين وماذا ستواجه في حياتها وهل سوف تصدق مقوله ابن العم شيال الهم ومقوله بعد كل كرة محبه عضيمه

لم يكن للحفرة حدود تحدها ، اي ان من يمشي دون ان يرى امامه سيقع بها لا محالة .

واقتربت بخفة لادقق نظري بها عن قرب .

وهكذا جلست جانبها وبيدي الولاعة الذهبية ، شعرت بشعور غريب ، وكأن امرا ما يشدني كي ادخل يداي في مياهها العكرة ، فتركت الولاعة ليعم الظلام في القبو . 3

ومددت يداي للمياه الراكدة ، ثم وضعتهما في الحفرة بهدوء .

شعرت ببطئ حركة ذراعي ، كانما أُصابت بالشلل الجزئي ، وفجاة اضيئت المياه بوهج رمادي لتنير القبو باكمله . 7

ونظرت حولي بدهشة ثم عدت بنظري نحو يداي المستقرات في المياه .

وقد كانت يدي قد ابيضت بشكل غريب ، وبدت غريبة بالنسبة لي . 1

فجاة تردد صدى صوت ضحكات فتاة ، فجفلت وابعدت يداي عن المياه وعاد القبو لظلامه الدامس ، وتوقفت الاصوات عن الصدور . 7

فاعدت يدي بارتجاف وركزت بما سيحصل ، وبعد دقيقة ارتفع صوت الضحك مرة اخرى ليتردد صوته في القبو بالكامل .

وفجاة بدا صوت شاب بتكوين جملة بصوت مرتفع

" سمانثا ، لا تتحركي ، لا تبتعدي عني " 6

تردد صوت الفتاة مجيبة

" لن ابتعد .."

ثم بقيت هذه الجملة تعيد نفسها دون توقف

" لن ابتعد .."

و شهقت بذعر حين تذكرت هذه الكلمة ، لقد اخبرتها اليوم لرايان واخبرته انني لن ابتعد ، بعد ان طلب مني البقاء .

امي سمانثا وعدت جيكوب ، الا تبتعد .. 3

لكنه رحل ليجمع مالا يبني به حياتهما سويا ، فعاد ولم يجدها .

ابعدت يداي عن المياه وتراجعت ضامة ركبتاي بذراعي ، واغلقت عيناي بخوف .

ولكن صوت تحرك المياه جعلني انظر مرة اخرى للمياه ، الظلام منعني من الرؤية بوضوح .

فبدات بتحسس الارضية بحثا عن الولاعة الذهبية، لكنني لم اجدها .

فتقدمت نحو المياه ووضعت يداي فيها بقوة .

وصوت همس تردد في سمعي ..

" ابنة سمانثا اقتربي .."

جفلت وشعرت بخفقان قلبي لكنني اجبت بصوت مرتفع

" اين انت ؟! "

وصدر صوت تنفس عميق وخطوات بطيئة ، وفي لحظة وقفت جزعة ثم نظرت نحو المياه .

الظلمة منعتني من رؤية مصدر الاصوات لكنني ، شعرت باحساس غريب كالذي سبقه حين شعرت بضرورة وضع يداي في المياه .

وفي لحظة شعرت بانفاس على رقبتي ، لم تدم لان يدا امتدت ودفعتني الى المياه . 2

كانت المياه دافئة ، لكنني لا استطيع التنفس وكلما جاهدت للصعود عدت الى الاسفل ، وكأن شخصا يقوم بسحبي الى الاسفل ، بقيت دقيقة اصارع للخروج لكنني فجاة استسلمت وبقيت هادئة في المياه ، وشعري يعوم حولي بفوضوية . 4

كنت اغرق حقا ، فبدات عيناي بالاغلاق تدريجيا .

لكن يدا ناعمة تحسست وجهي ، لافتح عيناي في المياه وارى الفتاة ذاتها التي بالصورة ، وقد ادركت انها هي ذاتها امي .

قبلت جبيني بهدوء ، وفجاة سُحبت الى الاسفل بقوة شديدة .

ووقعت ارضا في مكان جاف ، ابزق المياه من جوفي واسعل بشدة المت حلقي . 1

فتحت عيناي بضعف لاجد نفسي في غرفة بسيطة ، وعلى السرير استلقت الفتاة ذاتها ، واقتربت نحوها لادرك انها لا تشعر بي .

ثم بدات افهم انها مجرد ذكريات ، يبدو انني مت حقا او انني اتخيل . 5

فُتح الباب بقوة ونهضت الفتاة بخوف وتوتر ، ليدخل شابا يشبه رايان كثيرا ، واعتقد انه هو جيكوب ذاته .

صرخت الفتاة فزعا ، لكنه اقترب منها بسرعة وامسك بعنقها .

يخنقها وهي تجاهد للحصول على اكسجين ، ثم فجاة ابعد يداه فسارعت بالقول بوهن وضعف

" ارجوك اعتن بالطفلة فلا ذنب لها ، انها مجرد طفلة " 2

لم يمهلها اكثر وضغط على رقبتها مجددا ، لتنهار ببطئ وتتوقف عيناها عن الحركة . 2

ترك جيكوب عنقها ودفن راسه في كتفها لينفجر ببكاء عاصف ، تماما كما بكى رايان حين قتلني. 6

ونظر نحو الطفلة في السرير المجاور لامها ، حملها ونظر نحو امها الميتة .

وفجاة شعرت بالاختناق والرغبة بالحصول على الاوكسجين ، فتحت عيناي لاجد نفسي غارقة مجددا في المياه ، واتخبط بعجز دون معرفة الطريق للخروج .

ومجددا توقفت حركتي حين فقدت الامل بالتحرر ، واغلقت عيناي مختنقة بشدة وقد ابتلعت كمية مياه لا باس بها .

فجاة سحبتني ذراعان قويتان واخرجتني الى السطح ، لم استطع فتح عيناي لكنني بدات بالسعال الشديد .، وتخليص جوفي من المياه التي ابتلعتها . 8

وشعرت بذراعان تحملني لتصعد بي السلالم ، لم ارد فتح عيناي فانا اشعر بالراحة والامان هكذا . 4

سمعت صوت صراخ زيزا ، ثم فرميسكي تسال عن حالي . 1

لكن الذي حملني اسرع بي الى غرفة مجهولة ، ووضعني في السرير .

فتحت عيناي لاجد رايان واقفا امامي دون قميص ، يبحث في خزانتي عن منشفة وملابس اخرى . 4

جلست مكاني شاعرة بالضعف والوهن .

فالتفت رايان نحوي ولاحظ استيقاظي ، وتقدم نحوي حاملا المنشفة . 4

وبدا بتنشيف شعري دون كلمة ، وتساقطت قطرات المياه على وجهي ليكمل عمله بتركيز دون ان يتحدث .

فتكلمت بضعف

" رايان ، هل كنت تعلم عن ذلك المكان من قبل ؟"

تنهد رايان وحدق بعيناي ليقول

" جيس ، حين اخرجتك من المياه احسست بضعف اجتاح عظامي ، انتِ سبب وهني ،فكلما شعرت انك بخطر اهلع وارتعب ، لا اريد منك الابتعاد عني ، لا تبتعدي كي ابقى مطمئن قرير العين ، ما حصل قبل قليل استنفد روحي قلقا ، اشعر انني لن اتعالج من هذه الصدمة ابدا .. " 8

" انت لم تجبني على سؤالي رايان "

" نعم كنت اعلم بوجوده ، فهو مكان والدي وجدي المفضل ، كانا يقومان بابتكار اللعنات فيه " 3

لاحظت غصة رايان ، ونظراته القلقة نحوي

" لا تخف ، انا بخير "

ابتسم ببساطة واكمل عمله ، ثم امسك وجهي بيداه يتفحص كل ذرة منه ، كي يرا ان اصبت باذى ام لا. 6

ابتسمت له واحتضنته برقة ، لقد رايت امورا لا اود رؤيتها مرة اخرى . 6

لكن امرا ما جعلني مندهشة .
فمكان قبلة امي لا يزال دافئا ، اشعر به واحس بشوق لحضنها .

حقا استنفدت روحي بقبلة ، لاول مرة في حياتي اشعر بحنان الام .

" رايان .."

" ماذا؟"

اكملت بهمس

" ما هذه المياه العكرة التي تواجدت في الحفرة "

" جيسيكا ، القوارير التي على الطاولة احتوت عدة لعنات ، لكن الحفرة الكبيرة احتوت لعنتك انتِ ، صنعها والدي خصيصا لكِ"

********

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف