حكايات من دفتر "العشق والخيانة" فى حياة عمرو دياب وزوجته زينة عاشور

الأقسام


"وراء كل رجل عظيم .. امرأة عظيمة" هذه المقولة تنطبق حرفيا على زينة عاشور زوجة الفنان عمرو دياب الملقب بالهضبة, التى كانت أحد الأسباب الرئيسية فى تربعه على عرش الغناء فى مصر لسنوات طويلة.. لكن كان رد الجميل لها من الهضبة مغاير تماما لما قامت به معه زوجته وهو ما تعكسه الشائعات والأقاويل التى تتردد حول علاقاته الغرامية والتى تزايدت فى السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ خصوصا بعدما تردد حول ارتباطه بالفنانة دينا الشربينى.
العلاقات النسائية في حياة الهضبة عمرو دياب هي حديث الشارع العربي في الآونة الأخيرة، خاصة بعد ظهورة مع الفنانة دينا الشربيني، والأخبار التي ترددت حول زواجهما، وطلاق زوجته السعودية زينة عاشور التي وقفت إلى جانبه دائماً، وكانت نقطة التحول والإنطلاقة في حياته ومسيرته الفنية، ومن أهم أسباب نجاحه، فكانت هي "الوتد" في حياة الهضبة الذي استند عليه دائماً، وتعجب الجمهور من خيانته الدائمة لها رغم أنه كان يسميها في أي مناسبة برفيقة دربه، فماذا حدث؟!.
بدأت قصة الهضبة مع زينة عاشور منذ ما يقرب من 25 عاما أثناء احيائه لإحدى الحفلات الغنائية، حيث كانت تجلس مع صفوة المجتمع على المقاعد الرئيسية، وتعتبر هذه الحفلة من أقوى ما قدم خلال مسيرته الفنية في ذلك الحين، كما أنها كانت "وش السعد" عليه لأنها كانت سبب انطلاقته في عالم الفن والحياة.
ظهرت زينة عاشور بعد ذلك مع عمرو دياب في عدة مناسبات فنية إلى أن تأكدوا من حقيقة الحب بينهما، وطلب بعدها الهضبة أن تحدد له موعد لخطبتها من أهلها، في البداية تحدث عمرو مع شقيق زينة وأقنعه بالموافقة على الزواج، وبعدها ذهب إلى السعودية ليطلبها من والدها رجل الأعمال السعودي محمد مصطفى عاشور ليكون حفل الزفاف في أحد فنادق القاهرة عام 1994.
بعد زواج زينة عاشور من الهضبة أصبحت هي "الاستايلست" الخاصة به وظهر ذلك عليه في شكل ملابسه وقصة شعره وطريقته التي تحولت 180 درجة في الأغاني التي قدمها وترجمت بعد ذلك إلى عدة لغات، إلى جانب الابتكار الذي ظهر في الكليبات التي قدمها واختيار الموديلز، حيث أصبح يظهر في كل عمل بشكل مختلف وجديد شكلاً ومضموناً، وتحدث الجميع عن أناقته، وأصبح دياب أيقونة موضة لكل الأجيال المتعاقبة، وانطلق بعد ذلك نحو العالمية بسبب زوجته التي ظلت تسانده حتى أصبح "الهضبة" كما نعرفه الآن، وبعدها حقق المبيعات الأعلى في تاريخ العالم العربي، وأكد حينها أن الفضل لزوجته التي هيأت له المناخ المناسب للنجاح والانطلاق.
أثناء ذلك حصل الهضبة على الكثير من الجوائز بسبب حصده أعلى مبيعات في الشرق الأوسط في عام 1998، 2002، 2007، 2009، 2014، ومن هذه الجوائز كانت "أفريكا ميوزك"، و "ورلد ميوزك أورد"، ودخل بعد ذلك إلى موسوعة جينيس للأرقام القياسية كأول مطرب عربي يحصل على أكبر عدد من جوائز الموسيقى العالمية لأكثر مبيعات في الشرق الأوسط، وخلال كل هذه النجاحات لم تظهر زينة فى وسائل الإعلام حرصاً منها على نجاح زوجها.
مرت سنوات عديدة على زواج زينة من عمرو، وانتشرت الكثير من الشائعات حول علاقاته النسائية التي لم تعطيها زينة أي اهتمام في بعض الأحيان، حتى جائت علاقته بالفنانة دينا الشربيني التى كانت بمثابة القشة التى قصمت ظهر البعير , فمنذ فترة انتشرت الكثير من الأخبار التي تجمع الهضبة بالشربيني، ولم يكذب الطرفين هذه الأخبار، كما انتشر أيضاً نبأ انفصال الهضبة عن زوجته "زينة عاشور" بسبب علاقته الجديدة، ليظهر بعد ذلك مصمم الأزياء السعودي جمال عاشور، وهو نجل عم "زينة عاشور" ليوضح حقيقة الانفصال وأكد حينها وجود توتر في العلاقة بين الزوجين لكنها لم تصل إلى الطلاق.
وأشار جمال عاشور إلى أن نجلة عمه زينة قد انتابتها حالة غضب شديدة بعد الشائعات التي أكدت وجود علاقة بين زوجها وبين الفنانة دينا الشربيني، وسألته عن الصور التي تنشر لهما وعن مدى علاقتهما خصوصا بعد أغنية الهضبة في ألبومه الأخير التي وجهها للشربيني، وكانت الأغنية بعنوان "أجمل عيون"، وذكر ضمن كلمات الأغنية "برج الحوت" وهو نفس برج دينا، لكن الهضبة لم يجب زوجته بشكل واضح.
وبعدها قررت زينة وأبنائها كنزي وجنى وعبدالله، أن يبتعدوا عن والدهم بعدما تأكدوا من زواجه بالفنانة دينا الشربيني، خصوصا أنهم يعرفون والدهم الذي دائماً تنعكس حالته العاطفية على أغانيه، وبعد ذلك حاول أحد رجال الأعمال الصلح بين الزوجين لكن دون جدوى، وبعد عدة محاولات توصلا إلى حل يرضي الطرفين، وكان انفصال الهضبة عن دينا الشربيني، والعودة إلى أبنائه وزوجته وهو ما حدث مؤخراً، حيث نشر "الهضبة"، مقطع فيديو يجمعة بأبنائه عبدالله وجنى وكنزي، على صفحته بـ"انستجرام"، وكتب معلقًا: "زوجتي هي كل حياتي ورفيقة عمري وأم أولادي .. الشائعات". بعدها قامت الشربيني بحذف الهضبة من حسابها.
يذكر أن دينا الشربيني تعرضت للسجن سنة وغرامة 10 آلاف جنيه، بعد أن تم ضبط مخدرات بحوزتها، ولكنها عادت للأضواء مرة أخرى بعد قصتها مع الهضبة.
صاحب الـ55 عامًا طاردته شائعة آخرى أكد فيها البعض على زواجه من مديرة أعماله هدى الناظر التي تخرجت من كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية عام 2006، وفي عام 2007 عملت كمديرة لشركة "ناي"، التي يمتلكها عمرو دياب، ثم بعد ذلك تولت مسئولية إدارة أعمال الهضبة، وتساءل البعض عن غياب مدير أعمال الهضبة السابق أحمد زغلول الذى عمل مع عمرو دياب لمدة عشرين عامًا، فكيف يتخلى عنه بهذه السهولة لتحل "الناظر" مكانه.
وسرعان ما أصبحت هدى كاتمة أسراره والمسئولة الأولى عن تنظيم حياته الفنية والشخصية، وهذا التقرب الدائم والمفاجئ بينهما أثار كثير من الشائعات حول علاقتهما، حيث انتشرت بعض الأخبار التى تفيد بأنه يحبها، وقام بشراء فيلا لها بدبي، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل ظهر اسم هدى الناظر لأول مرة في كليب "نقول إيه"، وقدم لها الشكر في نهاية التتر وغاب اسم زوجته زينة عاشور التى كان يحتل نفس المكان من قبل .
هدى الناظر اعتادت على تكذيب كافة الشائعات التي يأتي فيها اسم الهضبة، إلا أن شائعة ارتباطهما لم تكذبها اطلاقاً فى هذه الأثناء، ليتطور الأمر وينتشر خبر الزواج، لكن زوجته زينة عاشور لم تعطي للأمر أي اهتمام ولم تقم بالرد عليه، واكتفت بالصمت.
ويبدو أن الهضبة لم يتوقف عند هذا الحد من الشائعات التي تربطه بالنساء ففي عام 2013، طاردته شائعة جديدة وهي زواجه من فتاة إيطالية تعمل كموديل، وتدعى "باتي"، وانتشر حينها أنه خلال تصوير أحد الكليبات تعرف عليها ووقع في حبها، كما قام بطلب الزواج منها، وكان شرطه أن تترك عملها لتوافق الفتاة ويتم الزواج في السر، وقيل أنه أنجب منها طفل، وبعدها نفت هدى الناظر مديرة أعمال الهضبة وقتها تلك الشائعة.
وخرجت حينها زوجته زينة عاشور عن صمتها لتطلب الطلاق منه، وتركته وذهبت لتعيش مع أبنائها في الخارج، وبعدها ترددت أنباء عن الصلح بينهما مع الاتفاق على ألا يقوم الهضبة بإقامة علاقات مجدداً، لكن المحامي الخاص بالهضبة، نفي تلك الشائعة، ووصفها بـ "الكلام الفارغ". كان الزواج الأول للفنان عمرو دياب في عام 1989، من الفنانة شيرين رضا، نجلة الفنان محمود رضا، مؤسس فرقة رضا الاستعراضية، حيث تعرف عليها أثناء تصوير أحد كليباته وكان وقتها في بداية مشواره الفني، بعدها بفترة تزوجت منه، لكن هذا الزواج لم يستمر أكثرمن ثلاث سنوات، ففي عام 1992، أعلن عمرو دياب انفصاله بشكل نهائي عن الفنانة شيرين رضا، بعدما أنجبا ابنة واحدة، هي "نور".
لكن في بداية حياته ارتبط عمرو دياب بإيناس شاهين، الشقيقة الصغرى للفنانة إلهام شاهين، وبعد علاقة حب تمت الخطوبة وكان ذلك في آواخر الثمانينيات، إلا أن العلاقة لم تستمر طويلا، وانفصل الثنائي في هدوء.
وبعد حصر جميع العلاقات في حياة الهضبة نجد أن زوجته زينة عاشور هي الوحيدة التي كانت دائماً إلى جانبه وساندته، وتعتبر العامل الأساسي فيما وصل له من نجومية وشهرة، فكانت بمثابة السند والملجئ والبوصلة التي وجهته إلى طريق العالمية، فهل قدر لها الهضبة ذلك؟!.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]