آريانا غراندي عارية تمامًا والطلاء يغطيها.. وحبيبها يعانقها!

الأقسام


يبدو أن المغنية الأمريكية "أريانا غراندي" بدأت تتماثل للشفاء بعد موت حبيبها السابق "ماك ميلر"، ويتضِّح ذلك في آخر منشورتها التي تشاركها مع متابعيها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

صدمت "أريانا غراندي"، البالغة من العمر 25 عامًا، متابعيها حينما نشرت صورة لها عبر حسابها على موقع "إنستغرام" تظهر فيها واقفةً ويديها ممتدتين عاليًا بينما لم ترتدي أي شيء لتستر صدرها العاري، عوضًا عن ذلك غطَّت جسدها وضفيرة شعرها بطلاء من درجات اللون الوردي والأزرق.

وتحوَّلت "أريانا" إلى لوحة فنية حيَّة كجزء من قطعة فنية جديدة للفنان "أليكسا ميد"، حيث طُلَّ  وجهها أيضًا وشعرها المصفف على شكل جديلة طويل، كما أن شفتيها وضع عليها ذات لون الطلاء.
وتذكرنا صورتها هذه بإحدى إطلالاتها في فيديوها المصوَّر "God is a Woman"، الذي تظهر فيه عارية وسط بركة من الطلاء الملون.
وفي وقت سابق من الأسبوع،  نشرت النجمة الشابة صورة وثَّقت لحظة حميمية جمعتها بخطيبها "بيت دافيدسون" وهما يتعانقات على شرفة شقتهما في تشيلسي المكونة من خمس غرف نوم وتبلغ تكلفتها 16 مليون دولار.
يأتي ذلك بعد محاولات "أريانا" في الابتعاد عن عدسات الكاميرات والصحافة عقب موت "ماك ميلر" إثر تعاطيه جرعة زائدة من المخدرات بتاريخ 7 سبتمبر.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف