فنانون يطلقون حملة شرسة ضد كاني ويست بسبب ترامب

الأقسام


شن فنانون أميركيون هجوما عنيفا على كاني ويست، مغني الراب وزوج نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، وذلك بسبب تصريحات جديدة أطلقها دعما للرئيس الأميركي دونالد ترامب.
وجاء رد المغنية الأميركية لانا ديل راي على ويست بعد نشر الأخير صورة له على تطبيق "إنستغرام"، وهو يرتدي قبعة كتب عليها "اجعل أميركا عظيمة مجددا"، في إشارة إلى شعار ترامب في حملته الانتخابية.

وقال في منشوره: "لن نحتاج بعد الآن إلى مصادر خارجية. نبني مصانعنا في أميركا ونخلق المزيد من الوظائف. سنوفر فرص عمل لمن يطلق سراحهم من السجون بينما نلغي المرسوم الثالث عشر".
وردت ديل راي على ويست عبر حسابها في "إنستغرام" قائلة: "مثّل اعتلاء ترامب لمنصب الرئاسة خسارة لأميركا، إلا أن دعمك له خسارة ثقافية".
وأضافت: "أستطيع أن أخمن أن شخصيتك قريبة من شخصية الرئيس. لا مجال لأوهام العظمة والقضايا المتطرفة والنرجسية عندما نتحدث عن رئيس يقود الولايات المتحدة".
ولا تعد ديل راي الفنانة الوحيدة التي تخالف آراء ويست السياسية، إذ غرد الممثل كريس إيفانز، الأحد، قائلا: "ما من شيء أكثر جنونا من مناقشة شخص لا يعرف التاريخ ولا يقرأ الكتب، ويعتبر قصر نظره نقطة قوة".
وأطلق ويست في عطلة نهاية الأسبوع، خطابا مؤيدا لترامب ببرنامج "ساتارداي نايت لايف" قال فيه: "كثيرا ما يتم سؤالي عن سبب دعمي لرجل أبيض عنصري. أقول لهؤلاء، لو كنت أكترث بالعنصرية لتركت الولايات المتحدة منذ زمن طويل. نحن لا نبني قراراتنا بناء على الطابع العنصري، فلو ألهمني شخص لن أهتم بالدخول إلى تفاصيل جميع سياساته".
من جانبه، أثنى ترامب على ويست الأحد عبر تويتر، قائلا: "مثل كثيرين لا أتابع برنامج (ساتارداي نايت لايف)، إذ لم يعد مضحكا ولا سحر فيه. إنه عبارة عن إعلان سياسي للديمقراطيين. إن وضع ويست للقبعة بعد الحلقة كان رائعا"، وفق ما نقل موقع "بيبول".

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]