روبرت دي نيرو ينفصل عن زوجته بعد 21 عامًا من الزواج!

الأقسام



بعد أيّامٍ قليلة من أنباء انفصال باريس هيلتون عن خطيبها كريس زيلكا، صدَم نجم هوليوودي آخر الوسط الفنّي والجماهير بخبر انفصاله، وهو الممثل المُخضرم "روبرت دي نيرو" الذي انفصل عن زوجته "غريس هايتاور"، بعد 21 عامًا من الزّواج.



وبحسب التقارير الصّادرة عن موقع Page Six الذي كشف عن هذا النّبأ، سيُعلن روبرت وغريس خبر طلاقهما علنيًّا في الأسابيع القليلة المُقبلة، علمًا بأنّ لديهما ابن وابنة، الأول هو الشّاب إليوت البالغ من العُمر 20 عامًا، والثانية هي الطّفلة هيلين ذات الستة أعوام.

ومن الجدير ذكره أنّه لطالما حافظ الثّنائي المُنفصل على خُصوصيّة علاقتهما، لكنّهما استثنيا أمرًا عائليًّا واحدًا شاركاه مع الإعلام والجماهير، ألا وهو مرض ابنهما "إليوت" بمرض التّوحّد مُنذ أن كان طفلًا، حيث صرّح والده في أحد اللقاءات بأنه أصيبَ به نتيجةً لتعاطيه مَطعومًا لم يتناسب مع جسده، فرماه مريضًا بالتّوحّد، كما لام روبرت نفسه على عدم تمكّنه من فعل أيّ شيءٍ تجاه ابنه الذي تغيّر حاله بين ليلةٍ وضُحاها.

يُشارُ إلى أنّ الثّنائي دي نيرو وهايتاور انفصلا مُسبقًا في عام 1999 بعد عامين من الزّواج، لكنِهما لم يتطلّقا حينها وجدّدا نُذور زواجهما في عام 2004، علمًا بأنّ روبرت تزوج مرّتين قبل غريس هايتاور، وأنجب طفلين من كُل زيجةٍ سابقة، ليُصبح عدد أطفاله الكُلّي من جميع زيجاته السّابقة ستة.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]