فنانات يشعلن إنستغرام بصورهن مع رونالدينيو في الطائرة.. والجمهور يسخر منهن!

الأقسام





سباق ماراثوني حصل بين مجموعة من الفنانات على موقع إنستغرام بعد أن أقدمن على نشر صورهن مع النجم البرازيلي رونالدينو، إذ أسرعت كل واحدة منهن في نشر صورتها معه في أوقات متقاربة للغاية وفي طريقة ملفتة جداً للمتابعين، وهو الأمر الذي وضع العديد منهن في موقف محرج أمام جمهورهن.
الأمر بدأ عندما اجتمعن الفنانات مع رونالدينيو على متن الطائرة المتجهة إلى مدينة الرباط في المغرب، للمشاركة في احتفالات ذكرى المسيرة الخضراء في مدينة العيون، وهي تظاهرة كانت في عام 1975 لاستعادة إقليم الصحراء الغربية من إسبانيا.

وفور رؤية النجمات لرونالدينيو تسابقن لالتقاط صورة معه، واحدة تلو الأخرى ليتناوبن على المقعد المجاور له في الطائرة، لمشاركته صورة تذكارية ونشرها على إنستغرام.
غير أن ما لفت الانتباه هو قيام الفنانات بنشر صورهن مع رونالدينيو في وقت متقارب للغاية، ليشن المتابعون حملة سخرية واسعة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.
كانت البداية من قبل الفنانة غادة عبد الرازق، عندما نشرت صورتها مع رونالدينيو وعلقت عليها: "مع أفضل لاعب كرة قدم (رونالدينيو)؛ للمشاركة في احتفال المسيرة الخضراء في المغرب"، لتثير جدلًا بين متابعيها، فمنهم من هاجمها ومنهم من غازلها.
ولحقت بها الفنانة روبي التي انقطعت عن مشاركة الصور والفيديوهات لما يقارب من عام، إذ عادت بنشر صورتها مع رونالدينيو وعلّقت عليها: "نحو المسيرة الخضراء بالمغرب".
كما التقطت الفنانة المصرية روجينا الصورة نفسها مع لاعب كرة القدم العالمي على متن  الطائرة نفسها، وعلقت عليها: "الأسطورة رونالدينيو".


A post shared by Rogena (@rogenaofficial) on
ونشرت الإعلامية المغربية مريم سعيد أيضًا صورة لها مع النجم البرازيلي وعلقت عليها قائلة: "إلى مدينة العيون لحضور المباراة الودية بين ألمع نجوم الرياضة ومن بينهم النجم البرازيلي رونالدينيو".
وتعرضت الفنانة العراقية شذى حسون، للانتقاد، بعد مشاركتها صورة بصحبة نجم برشلونة الأسبق، وعلقت على الصورة قائلة: "مع العظيم معًا إلى المغرب".
ذات الأمر تعرضت له الفنانة المغربية سلمى رشيد، عندما نشرت صورة على حسابها مع نجم الكرة البرازيلية معلقة عليها: "إلى جانب الأسطورة متجهين إلى العيون إن شاء الله".
ولم يفوت متابعوا النجمات على إنستغرام الفرصة، ليشنوا حملة سخرية واسعة منهن من خلال التعليقات، وجاءت من بينها: "هو أنتو مأجرين الكرسي اللي جنب رونالدينيو.. لسة شايف غادة بنفس الصورة؟".
وعلق آخر "غادة وروبي وبعد كده روجينا .. ما ترحم يا عم إنت"، وفي تعليق ثاني"كل الناس قعدوا على هذا الكرسي اليوم واتصوروا معاه، عاملة نفسك كإنك كنتي قاعدة معاه من الأول، وكل واحدة كانت بتتصور وتقوم".

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف



المرجو تعطيل مانع الإعلانات من فضلك
Please Disable your Ad Blocker
Veuillez Désactiver votre bloqueur de publicité
Por favor, Desactive el bloqueador de anuncios

[ ? ]