كيف تصارح المرأة بحبِّك لها

الكثير من الأشخاص يقع في حب فتاة ما أو العكس، لكن في مقالنا هذا سنركز على الرجل الذي يقع في حب المرأة، وكيف يصارحها.
ونجد أنه حتى الرجال الجذابون والذين يمتلوك طريقة سحرية في اجتذاب النساء، يقفون حائرين أمام الحب الحقيقي وتنعدم لديهم جرأة البوح بحبهم والتعبير عن مشاعرهم، ومن أهم الأشياء التي تجعل الشخص يتردد في البوح هو الخوف من الرفض، لذلك يترددون في قول كلمة -أحبك-.
فلربما هذه اللحظة التي تصارح فيها بحبك تكون من أفضل اللحظات سواء قبلتك حبَّك أو رفضتك، فإنك لن تنسى تلك اللحظة إلى، لذلك يجب أن تخطط لطريقة مناسبة لإعلان الحبِّ للمرأة، كما يجب أن نختار الوقت والمكان المناسبين.
من خلال هذا المقال سنتعرف على بعض الأساليب لمصارحة المرأة بحبك، وكيف تتعامل في حالة إن رفضتك ؟

يتردد معظم الرجال والنساء عن الإفصاح خوفا من ردة فعل الآخر.

قد تمتلك مشاعراً متميزة تجاه فتاة تعرفها، لكنَّك لا تعرف إن كانت تبادلك المشاعر، أغلب الرجال يعانون من هذه المرحلة الصعبة، وغالباً ما يكون الرجل متردداً في التعبير عن مشاعره خوفاً من الرفض، وكذلك الفتيات يخفن الرفض ويلتزمن بالقواعد الاجتماعية، التي تمنعهن غالباً من البوح بمشاعرهن وتجبرهن على انتظار الرجل ليقولها أولاً.
تأكد أولاً من مشاعرك
قبل أن تفكر بطريقة مثالية لتعبر عن حبِّك، لا بد لك أن تتأكد من مشاعرك أولاً، وأن تميز بشكل قاطعٍ بين الحبِّ وغيره من مشاعر الألفة والاعتياد.
الاقتراب أكثر يساعد على اختبار المشاعر
إذا كنتَ قد أجبتَ عن السؤال السابق وتبينت حقيقة مشاعرك، لا بد أن تتقرب أكثر من الفتاة التي تحبُّ، لتتعرف أكثر على طباعها؛ ما تحبُّه وما تكرهه.

لا تدع الخوف من الرفض يتملكك
الخوف من الرفض يجعل الإنسان يتراجع عن الكثير من القرارات، لكن هذا الخوف إن تملكك سيدخلك في سلسلة من الآلام النفسية غير المبررة، يجب أن تتحلى بالشجاعة وتفكر بجميع الاحتمالات.
التلميح وقراءة الأفكار
لا بد أنَّك ستبدأ بالتلميح أولاً، ستحاول إبراز اهتمامك الزائد بها وخوفك الكبير عليها، إضافة إلى إبراز الصفات الجيدة من شخصيتك، هذه آلية لا إرادية لدى الرجال والنساء للتعبير عن مشاعرهم.

كن شجاعاً، وقل أحبُّكِ في الوقت المناسب

كما ذكرنا؛ فإن التصريح بالمشاعر هو الخيار الأفضل مهما كانت النتائج، لكن لا بد من انتقاء الطريقة المناسبة لتبوح بمشاعرك، ولا بد أن يعتمد ذلك على طبيعة علاقتكما وعلى طباعكما الشخصية.
اختيار الزمان المناسب لتقول لها أحبُّكِ
لا بد أن يكون الوقت ملائماً لتبوح بمشاعرك للفتاة التي تحبُّ، فلا يمكنك مثلاً أن تبوح بمشاعرك فجأةً في وسيلة نقل عامة أو أن تخبرها بحبِّكَ أثناء اجتماع عمل!
اختيار المكان المناسب لتبوح بمشاعرك
الخصوصية أمر بالغ الأهمية في هذه الحالة، لا بد أن تحافظ على خصوصية الفتاة التي تحبُّها وعلى خصوصية مشاعركما، لا يمكن أن تطرح هذا الموضوع في مكانٍ به ضجيج أو أمام الأصدقاء.

أبرز الطرق لتصارح المرأة بحبِّك

لا بد أنَّكَ تحتار في اختيار الطريقة التي ستقول من خلالها الكلمة السحرية، وربما في كل مرة تفكر أن تؤجل المصارحة، ثم تجد نفسك فجأة تنهار وتقول ما يجول في خاطرك في المكان الخطأ.
الرجل الخجول عندما يقول أنا أحبُّكِ
إذا كنت خجولاً ولم تتمكن من البوح بمشاعرك مباشرةً، تأكد أولاً من حقيقة مشاعرك وحاول أن تخمن بالحدود الدنيا إن كانت الفتاة مستعدة للدخول في علاقة حبٍّ.
الرجل الشجاع يقول أنا أحبُّكِ
إذا كنتَ تتمتع بالشجاعة اللازمة، ولديكَ القدرة على تلقي الرد مهما كان بشكلٍ مباشر، لا بد أن تصارحها بحبِّك بعد أن تتأكد من مشاعرك.
الفتاة الرومانسية تحتاج لطريقة رومانسية
إذا كانت الفتاة التي تحبُّها رومانسية وحالمة، فلا بد أنَّها تنتظر منك طريقة رومانسية لتخبرها عن مشاعرك، لذلك يجب أن تختار مكاناً ملائماً لهذه المناسبة.
أمور مفيدة قبل المصارحة بالحبِّ
- حاول أن تتعرف أكثر على شخصية الفتاة التي تعتقد أنَّك تحبُّها قبل أن تصارحها، وذلك من خلال النقاشات والمواقف التي ستتعرضون لها معاً، مما سيساعدك على اختبار مشاعرك من جهة، وعلى التعرف إلى الطريقة المثالية لتصارحها بحبِّك من جهة ثانية.
- حاول أن تندمج بمحيطها، أن تتعرف إلى أصدقائها، سيساعدك ذلك على التمهيد لنفسك كشريك حياة متوقع.
- حاول أن تمنح الفتاة التي تحبُّها الحرية الكاملة في الاختيار والتعبير، لا تكن أطرشاً عندما تتكلم معك.

هل يجب أن تهرب إذا رفضتك الفتاة التي تحبها؟

لا بد للإنسان أن يتعامل مع الرفض في حياته، ربما يرفض الزبون ما تبيع، أو ربما ترفض السفارة منحك تأشيرة الذهاب إلى دولة ما، لكن هذا لا يعني أنَّ الأمر قد انتهى عند هذه النقطة، فاحتمال أن ترفضك الفتاة وارد.
- قد لا يكون الرفض قاطعاً، ربما هو نتيجة المفاجأة أو محاولة لكسب الوقت للتفكير، لذلك أخبرها أنَّك ستنتظر جوابها النهائي بعد فترة، ولا تبدو متوتراً أو خائفاً، لا بد أن تكون واثقاً من نفسك.
- إياك أن تحاصر الفتاة إذا رفضتك، فإذا كان هذا الرفض نهائياً، انسحب بلطف وأدب، دون أن تكون لجوجاً غليظاً، لتحافظ على علاقة طبيعية معها فيما بعد.
- يمكنك الانسحاب من العلاقة بهدوء إن لم تتمكن من السيطرة على مشاعرك، لكن محاولاتك لتغيير قرارها قد تزيد الأمر تعقيداً.
- لا تسألها عن أسباب الرفض، واكتفِ بما تقوله لكَ.
- لا تدع الرفض يضعف من قدرتك على المصارحة في المرات القادمة، بل يجب أن يكون محفزاً لك لتكون مستعداً لتقبله.

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *