5 حقائق مثيرة عن الحوت الأزرق : أكبر حيوان على كوكب الأرض

الأقسام


هل يمكنك أن تصنع في عقلك صورة لحيوان طويل القامة يصل طوله إلى 10 طوابق , فربما تتخيل الآن حيواناً شبيهاً بـغودزيلا أو كينج كونج , ولكن لك أن تتخيل أن هذا الحيوان موجوداً بالفعل ولكن .. في البحار   .. نعم إنه الحوت الأزرق 
تلك الثدييات البحرية العملاقة المهيبة  , التي يساوي وزن قلب الواحد منها أكثر من وزن سيارة ..

Balaenoptera musculus أو الحوت الأزرق Blue whale - هو أكبر حيوان معروف عاش على هذا الكوكب من أي وقت مضى , حتى عند ولادته لا يزال من أكبر الحيوانات في العالم , وعلى الرغم من أن كوكبنا تسكنه آلاف المخلوقات المذهلة , إلا أن الحوت الأزرق يحتل المرتبة الأولى نظراً لكل ما سيأتي في هذا المقال ..

1- حيوانات عملاقة ونظام غذائي فريد

- الحيتان الزرقاء مخلوقات عملاقة جداً , يتراوح طولها ما بين 80 إلى 100 قدم ( 24 - 30 متراً ) , وأطول واحداً تم تسجيله  , بلغ طوله نحو 108 قدم .
كما يصل وزنها إلى 200 طن , أي حوالي 441,000 رطل , بينما يقدر وزن لسانها بوزن فيل بالغ !

- كما أن صغير الحوت حديث الولادة ( العجل ) يُعتبر  أكبر حيوان حديث ولادة على وجه الأرض , فبعد أن يمكث عاماً في رحم أمه , يخرج بوزن يصل إلى حوالي 8,880  رطلاً , ويصل طوله إلى نحو 26 قدماً , كما إنها تكتسب حوالي 200 رطل يومياً , على الرغم من أنه لا يتغذى على شيء سوى حليب أمه .
ومن المرجح أن يكون معدل نموها أسرع من أي حيوان آخر على الأرض .
مصدر الصورة : ocean-institute
الحيتان الزرقاء تصل لتلك الأبعاد المذهلة للوزن والطول بسبب نظامها الغذائي الذي يتألف من الكريل الصغير , خلال أوقات معينة من السنة , حيث يستهلك الحوت البالغ الواحد حوالي 4 أطنان من الكريل يومياً .



الحيتان الزرقاء هي حيتان بالين - والبالين هو عبارة عن نظام لتصفية الغذاء يوجد داخل أفواه الحيتان , حيث يتكون من أهداب أو شعيرات تتواجد على الفك العلوي للحوت .
البالين في أفواه الحيتان 
 وعندما يفتح الحوت فمه تحت الماء ,تندفع المياه بدخله , ويدفعها الحوت مرة أخرى إلى الخارج لتبقى بعض الحيوانات المعلقة مثل الكريل بسبب وجود تلك الأهداب التي تعمل كمصفاة .



2- ليست زرقاء حقاً 


- الحيتان الزرقاء تبدو زرقاء فعلا تحت الماء , لكن على السطج يبدو لونها أزرقاً رمادياً مرقشاً ,كما أن بطونها تتميز بمسحة من اللون الأصفر , بسبب وجود الملايين من الكائنات الدقيقة التي تتخذ من جلد الحوت ملجأ لها .
الحوت الأزرق لديه رأس عريض مستو وطويل , ومدبب ,منبسطاً عند نهايته .

3- نظام إتصال فريد , وسرعة فائقة

- الحيتان الزرقاء تعيش في جميع محيطات العالم , ويعيشون في مجموعات صغيرة , ولكن عادة ما تكون وحدها , أو في أزواج , وتقضي فصل الصيف في تغذية نفسها في المياه القطبية , كما تضطر إلى القيام بهجرات طويلة نحو خط الإستواء مع وصول فصل الشتاء , وأولئك السباحين المهرة , يمكنهم أن يطوفوا المحيط بسرعة 5 أميال في الساعة , ولكن تزيد سرعتهم إلى 20 ميلاً في الساعة عندما تكون هائجة أو متوترة .
الحيتان الزرقاء هي من بين أعلى الحيوانات صوتاً على هذا الكوكب , فهي تقوم بإصدار سلسلة من الذبذبات ,والهمهمات, والتنهدات , ويمكن للحيتان الزرقاء أن تسمع بعضها حتى 1000 ميل , ويعتقد العلماء أنها تستخدم تلك الأصوات ليس فقط من أجل التواصل , ولكن ربما تستخدمها للتنقل في أعماق المحيط المظلمة .

4- من أطول الحيوانات عمراً 

- الحيتان الزرقاء هي من بين أطول الحيوانات عمراً على الأرض  فقد تم تحديد عمر أقدم الحيتان الزرقاء التي تم العثور عليها ليتضح أنها وصلت لعمر 110 سنة  ويقدر  متوسط عمرها عموماً بنحو 80 إلى 90 سنة .
جدير بالذكر أنه يتم تحديد عمر الحيتان الزرقاء بطريقة تشبه حساب عمر الأشجار عن طريق حساب عدد الحلقات في الشجرة , وبالنسبة للحوت فيتم تحديد عمره عن طريق حساب طبقات من الشمع في أذني الحوت .

5 - الحيتان الزرقاء تقترب من حافة الإنقراض 


- على الرغم من أن الحيتان الزرقاء لديها عدد قليل من الحيوانات المفترسة, حيث أنها قد تقع أيضاً ضحية لهجمات القروش والحيتان القاتلة , إلا أن ما يهدد بقاءها أكثر من أي شيء , هو صيدها , أو تعرضها للإصابة ووالموت بسبب إصطدامها بالسفن الكبيرة .

وقبل أن يكتشف صائدوا الحيتان , هذا الكنز الذي يوفره الحوت الأزرق ألا وهو الزيت , كانت أعداد الحيتان الزرقاء كبيرة وفي إزدياد , ولكن مع مطلع القرن العشرين , وإكتشاف زيت الحوت , زاد الصيد العدواني للحيتان في التسعينيات , من قبل الصيادين الذين يبحثون عن الزيت , مما دفع الحيتان الزرقاء إلى حافة الإنقراض حتى منتصف  الستينيات , حيث تم قتل نحو 360,000 من الحيتان الزرقاء في نصف الكرة الجنوبي  حيث قُتل حوالي 29,000 من الحيتان الزرقاء في موسم واحد , خلال ذروة صيد الحيتان وذلك  قبل أن تخضع أخيراً للحماية من قبل لجنة صيد الحيتان الدولية عام 1966 , ولكن لم تزيد أعدادها إلا بشكل طفيف منذ ذلك الحين .

- وفي حين أن صيد الحيتان التجاري لم يعد يشكل تهديداً , إلأ أن الحيتان الزرقاء أصبحت تواجه تهديدات أخرى , مثل ضربات السفن , وتأثير تغيّل المناخ , حيث تقدر عدد الحيتان الزرقاء بحوالي 2000 حوتاً فقط قبالة سواحل كاليفورنيا , وتصنفها القائمة الحمراء للإتحاد الدولي لحفظ البيئة على قائمة الحيوانات المهددة بالإنقراض .. فهل ستعود عمالقة البحار تتجول بأعداد كبيرة في المحيطات كما في الماضي .. لا أحد يعرف  ؟!

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات



الأرشيف

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *