من غرائب الطبيعة : ظاهرة ملوك الفئران

 ظاهرة غريبة,ملك الفئران,ملوك الفئران

- في صباح بارد من شهر يناير عام 2005 , في قرية سارو جنوب إستونيا , قام المزارع راين كييف Rein Kıiv  وابنه بإكتشاف غريب !
إذ عثرا في الطابق الرملي من سقيفتهم , على مجموعة  مكونة من 16 فأراً , متشابكة ً ذيولها في عقدة بشكل لا يمكن فصله.
كانت الفئران تصيح وتكافح من أجل الفرار من تلك العقدة , إلا أنها كلما حاولت الفرار تزداد شدة العقدة , وعلى ما يبدو فإن تلك الفئران حاولت أن تجد مخرجاً من خلال إحدى الجحور , لكن بعضها مات مدفونا في الرمال , وكانت سبعة من الفئران المتشابكة ميتة بالفعل , فقرر إبن راين وضع حداً لذلك المشهد المأساوي , فرفع عصاه وقتل بقية الفئران البائسة .

لم يكن راين كييف يعرف أنه إكتشف ظاهرة نادرة للغاية تُسمى " ملوك الفئران " , وقد شوهدت تلك الظاهرة منذ القرون الخمسة الماضية حوالي 60 مرة فقط والتي تم تسجيلها في كتب التاريخ .

ظاهرة غريبة,ملوك الفئران
source - wikimedia.org
- تم الإحتفاظ ببعض تلك العينات في متاحف مختلفة , وتٌعتبر أكبر عينة معروفة لملوك الفئران , تم العثور عليها عام 1828 في موقد طاحونة في بوتشهايم Buchheim , وكانت تتكون من 32 فأراً , وتم الحفاظ على تلك العينة في متحف  موريشيوس في ألتنبرغ ، ألمانيا.
بينما تم حفظ عينة ملك فئران سارو في متحف التاريخ الطبيعي في جامعة تارتو , محفوظةً في الكحول , ويتم عرضها للزوار .
ولكن بسبب التعرض الطويل الأمد للهواء الخارجي , جفت ذيول تلك الجرذان , وأصبحت العقدة فضفاضة ومرتخية بعض الشيء , ومع ذلك , فإن الأجزاء المضغوطة بشدة من ذيول بقية الفئران , تشهد بإن تلك العقد كانت ضيقة للغاية فيما مضى .

- لماذا تحدث هذه الظاهرة الغريبة

- على ما يبدو فإن ظاهرة ملوك الفئران شيئاً شاذا عن الطبيعة , ولكن السبب في حدوث تلك الظاهرة مازال في موضع نقاش .
فوفقاً لإحدى الفرضيات , فإن ظاهرة ملوك الفئران تحدث عندما تكون الفئران خائفة وعصبية , فتتمسك بذيول بعضها البعض , أو عندما يكون الجو بارداً فإن الفئران تلجأ إلى الإلتصاق ببعضها البعض عند النوم لتبقى دافئة , وتلتصق ذيولها المتشابكة معاً بواسطة عصارة الأشجار أو الطعام أو الدم أو الروث وما إلى ذلك , وتتجمد تلك المواد اللاصقة أثناء نوم الفئران , وعند إستيقاظها , فقد يحاول بعضها تحرير نفسه من خلال التحرك في إتجاهات مختلفة مما يتسبب في تشابك ذيولها بشكل أكبر مكوناً عقدة ضيقة .
هذا التفسير قد يحمل بعضاً من الحقيقة , فمعظم عينات ملوك الفئران التي تم إكتشافها حدثت في البلدان الأكثر برودة خلال فصل الشتاء , كما أن جميع ملوك الفئران التي تمت دراستها حتى الآن , شملت الفئران السوداء , بإستثناء إكتشاف نادر واحد فقط في جاوه بأندونيسيا , حيث لا تتمتع تلك المنطقة بمناخ متجمد .

- يعتقد البروفيسور أندريه ميلجوتين  Andrei Miljutin من جامعة تارتو , أن ملوك الفئران , تحدث في تلك المناطق التي يجتمع فيها عاملان هما : فصل الشتاء البارد , ووجود الفئران السوداء .
وقد كتب أندريه في مقاله له " في الواقع , فإن الجرذ الأسود هو أكثر شيوعاً في جنوب أوروبا , ولكن فصول الشتاء هناك معتدلة , بينما الشتاء شديد البرودة في شمال أوروبا وكندا , ولكن لا توجد هناك فئران سوداء , أو أنها نادرة للغاية , كما أن هناك أعداد كبيرة من الفئران البنية R. norvegicus  في شمال أوروبا , وأمريكا الشمالية , لكنها لا تُنشيء ملوك الفئران , ومن الواضح أن هذا يرجع إلى أن ذيولها أقصر وأغلظ وأقل مرونة من الفئران السوداء R. rattus " .

- كما يعتقد أندريه ميلجوتين , أن ظاهرة ملوك الفئران تحدث بشكل أكثر شيوعاً مما نعتقد , فخلال بحثه , عرف أن هناك  ثلاث عينات تم العثور عليها في إستونيا , ولكن تم الإبلاغ عن حالة واحدة فقط وإنتشرت على نطاق واسع في وسائل الإعلام , وذلك لإن من إكتشفها كان لديه صحفياً من بين أقاربه , بينما العديد من حالات ملوك الفئران لا تغادر الأماكن التي أُكتشفت فيها , ولا ينتبه إليها العلماء , إلى جانب ذلك , فلا أحد يعلم كم عدد ملوك الفئران التي لازالت مدفونة في الأنفاق والحجور تحت الأرض وبقيت غير مكتشفة ؟
ملك الفئران محفوظة في متحف موريشيوس في ألتنبرغ ، ألمانيا -commons.wikimedia.org
- جدير بالذكر أن الفئران ليست الحيوانات الوحيدة التي يمكن أن تحدث لها تلك الظاهرة الغريبة , ففي عام 2013 , تم العثور على ستة سناجب حية ملتصقة ببعضها بواسطة عصارة شجرة الصنوبر في كندا فيما يبدو ظاهرة" ملك السناجب " , وقد تم فصلهم من قبل الأطباء البيطريين .

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *