غابات " بيالويزا " : آخر الغابات البدائية في أوروبا


 غابات,بيالويزا,أوروبا,غابات بدائية
- قبل وصول البشر كانت معظم أراضي شرق اوروبا مغطاه بالغابات البدائية , والتي إمتدت لآلاف الكيلومترات عبر السهول الاوروبية , ولكن اليوم إختفت تقريباً معظم تلك الغابات البدائية , إلا أن بعضها مازال موجوداً في المناطق النائية البعيدة من سلاسل جبال الكاربات والمناطق الجبلية الأخرى , أما غابة " بيالويزا " Bialowieza البدائية فهي إستثناء .

- تغطي غابة بيالويزا ما يزيد على 1500 كيلو متر مربع , وتمثل آخر الغابات البدائية المتبقية في السهل الأوروبي الشمالي , وهي موطناً لأشجار التنوب العملاقة , وأشجار السنديان , وأشجار الرماد ( أشجار المران ) , وأكثر من 20,000 نوع من الحيوانات , بما في ذلك أثقل الحيوانات على اليابسة وهو البيسون الأوروبي , والتي تعرضت للإصطياد الذي كان سيؤدي إلى إنقراضها في أوائل القرن العشرين .
- الصيد في غابات بيالويزا , يعود إلى القرن الـ 14 , عندا قُُّدم آنذاك ملك بولندا تراخيص صيد محدودة في غابات بيالويزا , وبحلول القرن الـ 15 تم إختراق الغابة من قبل الكثير من الصياديين , حتى أن الملك البولندي وقتها " واديسلاو جاجيو " ذهب بنفسه للصيد هناك , وفي منتصف تلك الغابات , أمر ببناء بيت خسبي كبير للصيد , وتم طلائه باللون الأبيض , وأخذ نفس اسم الغابة " بيالويزا " أي ( البرج الأبيض ) باللغة البولندية .
غابات,بيالويزا,أوروربا,غابات بدائية
- عندما أصبحت الغابة تحت حكم الملك سيجيسموند , أصدر مرسوماً يمنع أي شخص من الصيد داخل الغابة , وظلت غابات بيالويزا غالباً دون عائق وغير مأهولة حتى أواخر القرن السابع عشر , عندما بدأ بعض القرويين من عدة قرى صغيرة في العمل في التعدين لإستخراج رواسب الحديد الخام وإنتاج القطران .
- بعد تقسيم بولندا في أواخر القرن الثامن عشر , ألغى القيصر بول الأول كل الحماي ةلغابات بيالويزا , وسقطت الغابات مرة أخرى تحت سهام ورماح صيادين حيوان البيسون , وفي غضون 15 عاماً فقط , إنخفض عدد حيوانات البيسون الأوروبي من 500 إلى أقل من 200 . 
 غابات,بيالويزا,غابات بدائية,أوروبا
- ومنذ العام 1800 تأرجح مصير غابات بيالويزا من " محمية طبيعية " إلى " أرض صيد " , نتيجة التغير المستمر في السلطة , وفي مطلع القرن العشرين , ومع سيطرة قيصر روسيا على الغابة , أصبحت الغابة بأكملها مكان للصيد الملكي فقط , وتم قتل الآلاف من الغزلان والخنازير البرية , وقد قُتل آخر بيسون أوروبي عام 1921 .
بعد الإطاحة بقيصر روسيا , وإستعادة بولندا سيطرتها على المنطقة , بعد إنتهاء الحرب البولندية السوفياتية في عام 1921 , تم إعلان أن غابات بيالويزا محمية وطنية , وبحلول ذلك الوقت كان هناك خمسون بيسون فقط في جميع أنحاء العالم , بينما لم كن هناك حتى واحداً في غابات بيالويزا , فقامت الحكومة البولندية بشراء أربعة بيسون من حدائق حيوان مختلفة , وتم إطلاق سراحهم في الغابة , وخلال عشر سنوات إرتفعت أعدادهم إلى 16 حيوان بيسون .
 غابات,بيالويزا,أوروبا,الغابات البدائية
ولكن ربما القدر لم يحالف دائماً تلك الغابة المسكينة , فبعد هذا النظام , إنقلب كل شيء بقيام الحرب العالمية الثانية , ومع قيام هتلر بالتطهير العرقي , أصبحت غابات بيالويزا ملاذاً للبولنديين والسوفيتيين , وإندلع في الغابة هذا الصراع بين المتمردين والنازيين , ويمكن رؤية قبور أولئك الذين ماتوا في الغابة حتى الآن .
وبعد الحرب إنقسمت غابة بيالويزا بين بولندا وجمهورية بيلاروسيا الشرقية التي سيطر عليها الإتحاد السوفيتي , وتم إعادة فتح الغابة عام 1947 .
وفي عام 1992 , وبعد إنحلال الإتحاد السوفيتي وتشكيل جمهورية بيلاروس , أُدرجت الغابة في قائمة التراث العالمي .
غابات,بيالويزا,أوروبا,الغابات البدائية




ربما يجب ان تعلم أن 
- الغابات البدائية , هي غابات قديمة النمو , عاشت عمراً كبيراً دون حدوث تغيير أو إضطراب كبير , وبالتالي فهي تظهر ميزات فريدة , وتتمثل تلك الميزات في وجود أشجار ونباتات متنوعة , وحياة برية متنوعة , تزيد من التنوع البيولوجي للنظام الأيكولوجي للغابات

مواضيع ذات صلة


الابتساماتالابتسامات

الأرشيف

اتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *